Breaking

الثلاثاء، 31 ديسمبر 2019

توقعات الابراج على الصعيد الصحي للعام الجديد 2020

توقعات الابراج على الصعيد الصحي للعام الجديد 2020
توقعات الابراج على الصعيد الصحي للعام الجديد 2020 
ايام قليلة وتمر سنة 2019، حاملة معها احداث كثيرة بإيجابياتها وسلبياتها، بتفاؤلها وتشاؤمها، بخيباتها وأحلامها. ومع ذلك يبقى الأمل بالعام الجديد، 2020، كبيرًا، يحمل في أيامه بشرى تحقيق الأماني التي يتمناها الكثيرون.

اليوم ومن خلال هذا الموضوع الجديد على موقعكم حظك اليوم توقعات الابراج سوف نضع بين ايديكم توقعات الابراج على الصعيد الصحي لجميع الابراج ونتمني ان تكون سنة 2020 سنة جيدة علي الصعيد الصحي  لجميع الابراج


 برج الحمل  عام 2020 على الصعيد الصحي

تشكل الصحة إحدى أبرز اهتماماتك هذه السنة وتضعها في أولوياتك. وهذا لا يعني حتماً وجود مشاكل صحية، بل فقط اهتمام بالوقاية والأنظمة الصحية وكل ما له علاقة بتحسين الصحة. وما يطرأ عليك من مشاكل هذه السنة يكون سببه التوتر والتشنج، ما يؤثر بشكل خاص على القلب، لذلك أنت مدعو لأجراء مراجعات دائمة لوضعك الصحي والتخفيف من السترس الذي تعيشه. بعض العلاجات الطبيعية، ولا سيما أنواع المسّاج على اختلافها تعود عليك بفائدة كبيرة وتجنّبك تناول الأودية، وتحافظ على ليونتك. 


 برج الثور عام 2020 على الصعيد الصحي

صحتك في أحسن أحوالها هذه السنة، وطاقتك في أعلى مستوياتها. بالطبع يشهد كل شهر بعض الانخفاض أحياناً في مستوى الطاقة، لكنه يكون عابراً سرعان ما يزول لتستعيد بعده حيوتك المعهودة. تبدو وكأنك تنسى أي أمر يتعلق بالصحة، لأنك لا تشكو من أي مشكلة صحية، وقد يؤدي بك ذلك الى نوع من التراخي والإهمال والمبالغة في الأمور، التي قد يكون لها انعكاس ضار عليك.


 برج الجوزاء عام 2020 على الصعيد الصحي

تحسّن في وضع الصحي العام بعد مرحلة لم تكن فيها بكامل نشاطك. ولكن ثمة دروس عليك أن تفهمها. وهي أن لكل إنسان حدوده، ولا يمكنك أن تكون في كل الأماكن وتقوم بكل شيء. عليك باحترام حدود قدرتك وعدم تخطيها، لذا حاول أن تستغّل طاقتك في أمور مهمة حقاً بالنسبة إليك وتُدخل المزيد من السعادة إلى حياتك، وتترك الباقي لأشخاص آخرين. كما حاول أن تتجنب القلق والخوف والانفعالات السلبية والغضب التي لا تساهم إلا في استنفاد طاقتك.



 برج السرطان عام 2020 على الصعيد الصحي

لا يخلو وضعك الصحي من بعض الارتباك هذه السنة وقد يتحول إلى مصدر اهتمام أساسي لك لاسيما وأنك تتجاهل أوضاعك الصحية وتتركها تتفاقم. إذا بادرت الى الاهمام بصحتك يبقى المرض بعيداً عنك، أما التجاهل فيؤدي بك مباشرة الى المشاكل والأمراض. الأوضاع الفلكية تعاكسك وتمتص كل طاقتك فيصبح قيامك بأقل نشاط مصدر تعب لك، بينما كنت تقوم به في السابق بكل راحة وحيوية.


 برج الاسد عام 2020 على الصعيد الصحي

كل الكواكب في وضع ملائم لك، لذلك تكون أوضاعك الصحية هادئة ومستقرة، قد تنشغل بالتعلم والاطلاع على أمور جديدة تختص بالصحة، وتكون واعياً لأية مشكلة يمكن أو تواجهك بحيث تبادر الى معالجتها بشكل فوري ولا تدعها تتفاقم. لكن لا تتفاجأ إذا ساءت صحك بعض الشيء، فذلك يكون نتيجة عبور بعض الكواكب، لكنها تعود إلى وضعها الطبيعي في ما بعد.


 برج العذراء عام 2020 على الصعيد الصحي

أحوالك الصحة تشهد تحسناً في مجالات عدّة كنت تعاني منها إنما بشكل تدريجي لقد حاولت أن تتخطى طاقاتك وتتغلب على نفسك لتواجه التحديات، وعرفت كم كانت عواقب ذلك وخيمة. ويبقى الخطر الكامن هذه السنة هو الافتقاد الى القوة والطاقة لإنجاز ما هو مطلوب منك. والمعروف أنه حين تخف طاقتك تخف كذلك دفاعاتك وتصبح عرضة للكثير من الأمراض، ومن بينها تعب الأعصاب وعدم القدرة على التعاطي مع الأمور بإيجابية.



 برج الميزان  عام 2020 على الصعيد الصحي

يبدو أن الأوضاع الفلكية لا تعلب دوراً إيجابياً في حياتك على المستوى الصحي، وثمة بعض المشاكل العابرة التي تطرأ على مرّ الشهور لكن الوجه الإيجابي هو أنّك من النوع الذي لا يهمل الأعراض التي تصيبه. المطلوب منك هذه السنة ألاّ تتخطى طاقتك وأن تعرف متى تستريح وكيف تميّز بين الواجبات الحقيقية المطلوبة منك وتلك المفتعلة التي يمكنك التخلي عنها.


 برج العقرب عام 2020 على الصعيد الصحي

وضعك الصحي يبدو جيداً هذه السنة، وتكون منسجماً مع ذاتك، فأنت أكثر اهتماماً بالأمور المتعلقة بالصحة ولا تترك المشاكل الصحية تكبر أو تتفاقم. إذ تجري تغييرات جذرية على نظامك الحياتي، مبتعداً عن كل ما يمكن أن يسبب لك الأذية الجسدية أو النفسية،وهذا أمر يؤثر إيجاباً في حياتك في مختلف الصعد. تبتعد على الكسل، وتتردد الى النوادي الرياضية بانتظام ممارساً نشاطات مختلفة.




 برج القوس عام 2020 على الصعيد الصحي

أوضاعك الصحية مقبولة هذه السنة، يمكن أن يكون نشاطك في وضع أفضل. ولكن هذا لا يعني أنك تفتقر الى الطاقة الضرورية لمواجهة متطلبات الحياة. التحديات المهنية التي تواجهك تستنفد الكمّ الأكبر من طاقتك، لكن إذا عرفت كيف تنظّم عملك ويومك وتلغي المسؤوليات التي لا جدوى منها وترتاح عندما تدعو الحاجة، فإنك تستطيع أن تحافظ على نشاطك وتستغله للقيام بأشياء تحبّها.



 برج الجدي عام 2020 على الصعيد الصحي

تتمتع بصحة جيّدة خالية من المشاكل على مرّ السنة، لكن بعض الأمور تتعقد في أوائل أيلول (سبتمبر) حين يتدخل الفلك متسبباً ببعض التوتر والضغوط. عليك أن تقوم ببعض التعديلات الضرورية في طريقة حياتك. حتى اليوم، تعتبر شخصاً رشيقاً قادراً على اتباع أنظمة غذائية صارمة والتقيد بنظام دقيق. إنما دخول كوكب المشتري الى برجك يعرقك الأمور، إذ إن هذا الكوكب يؤثر على الناس ويدفعهم للمبالغة في كل شيء، ما قد يدفع بك أيها الجدي الى الإتيان بأمور لم تكن معتاداً عليها.



 برج الدلو  عام 2020 على الصعيد الصحي

شهدت صحتك تحسناً في السنة الماضية، وهذا المنحى يستمر هذه السنة أيضاً، ولا حاجة إليك لأن تقلق، أو أن تعاودك بعض الوساوس التي أصبحت معتاداً عليها. ويزداد وضعك متانة وحيوية ابتداء من شهر أيلول (سبتمبر)، وحتى إذا كنت قد عانيت من بعض الاضطرابات البسيطة، فإنها تختفي أو تتحسن في هذه المرحلة. حتى الآن لم تكن تهتم كثيراً باتباع نظام غذائي صحي، لكنك تعشر هذا العام بأهمية التغذية والنظام الحياتي السليم.


 برج الحوت  عام 2020 على الصعيد الصحي

أمورك الصحية لا بأس بها هذه السنة، وتتحسن بشكل ملحوظ حين تشعر وكأنك عبئاً أزيح عن كاهلك وصرت أكثر حيوية ونشاطاً. وتكون هذه المرحلة الأفضل لك منذ ثلاث سنوات، بحيث أن كوكب زحل يتركك وشأنك بعد أنّ شكّل وجوده ضغطاً شديداً عليك. خلال الأشهر تطرأ بعض الأعراض الصحية البسيطة التي لا يكون لها أثر سلبي وتنتهب بسرعة.





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اذا كان لديك اي سؤال يمكنك طرحه اسفل المقال فى المكان المخصص لتعاليق وساكون سعيد بالرد عليكم