اخر المواضيع

الخميس، 2 أغسطس 2018

توقعات برج الثور لشهر اب - اغسطس 2018

توقعات برج الثور لشهر اب - اغسطس 2018
توقعات برج الثور لشهر اب - اغسطس 2018 

نظرة فلكية عامة لشهر اب- اغسطس 2018

صحيح ان القسم الاول من العام كان خاليا تماما من المربعات والمواجهات بين الكواكب الكبيرة لكن لا يعني ان القسم الثاني من السنة سيكون هادئا وذلك بسبب ثلاثة كسوفات وجميعها جزئية كسوف الشمس الذي حصل في الشهر الثاني في برج الحوت والكسوف الثاني في الشهر السابع في برج السرطان والذي سيتكرر هذا الشهر في برج الاسد يوم السبت 11 آب أغسطس ما يعني اننا سنعيش ظروفا صعبة من حوادث وعنف وحروب واعاصير مدمرة وبراكين وزلازل وفياضانات وذلك في الفترة الممتدة قبل اسبوع من الكسوف وبضعة ايام من بعده هذا الكسوف لن نشاهده في منطقة الشرق الاوسط فهو يبدأ في القطب الشمالي وشمالي اوروبا ثم شمالي روسيا اما بالنسبة الى الحدث الثاني البارز هو المعاكسة الشديدة بين كوكبي اورانوس المتراجع في الثور والمريخ المواجه له من الدلو الذي لا يزال في حالة تراجع ثم تقدم ما قد يعني طارئا لموقع او لوضع قانوني او شرعي او لنظام سياسي يتسبب في اضطرابات في الاعمال خاصة لمواليد الثور والدلو.


توقعات برج الثور لشهر  اب- اغسطس 2018


يعتبر شهر آب أغسطس من الأشهر الصعبة هذه السنة بخاصة مع التأثيرات الشديدة لمواقع الكواكب المعاكسة اولها تراجع عطارد في الاسد وجود الشمس في الاسد تراجع اورانوس في برجك الذي يشكل معاكسة مع المريخ في الدلو بالاضافة الى الكسوف الحاصل يوم 11 في الاسد . 

  

مهنياً

ما يجعلك تتأرجح أيها الثور بين الواجبات والأولويات، لذلك يجب أن تبقى صافي الذهن وشديد التركيز على المهام المطلوبة. النصيحة هي غي المقاومة والمراهنة على الوقت وعدم التسرع في اتخاذ اي قرار يتعلق بالشؤون المالية او الاستثمارات في الواقع، يمثّل شهر آب أغسطس عادةً نقطة العودة إلى الأساسيات، إذ يمكنك الاعتماد عليه إذا أردت العودة الى المنزل وبناء أسس القضايا الشخصيّة أو حل القضايا العائليّة. لن يغيّر آب أغسطس هذه السنة عادته. وهذا يعني أن أمامك متّسع من الوقت للتركيز والعمل على القضايا الشخصيّة. ستكون الأسابيع الثلاثة الأولى الأصعب هذا الشهر ما ان يطلّ عليك الأسبوع الأخير من الشهر. حينها، تستعيد قدراتك وعزيمتك، وقد تحقّق أيضًا إنجازًا مهمًا كما يحمل لك الحل لقضية ما أو راحة البال.

عاطفياً

من المتوقع أن تقضي شهراً رومانسياً بفضل حركة الكواكب المحبّبة. فمع تواجد الشمس في بيت الرومانسيّة بإمكانك ترقّب بعض الأحداث أو التطورات المثيرة للاهتمام خلال العشرة ايام الاولى من الشهر مع تواجد الزهرة في برج العذراء الصديق ما يجعلك نشيط ومستعدّ للتواصل مع الآخرين وتبادل الأفكار والمشاعر معهم. إذاً تستفيد كل العلاقات من هذه التأثيرات الإيجابية، وباستطاعتك اتخاذ قرارات حاسمة متعلّقة بحياتك الشخصيّة لأنّك متفائل للغاية. إنّه أيضًا الوقت المناسب لإعادة بناء العلاقة وتعزيز استقرارها. أمّا إذا كنت غير مرتبط، فلا تتردّد في الخروج الى المجتمع ومقابلة وجوه جديدة لأنّك على موعد مع تغييرٍ إيجابي يدخل حياتك.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق