اخر المواضيع

الاثنين، 4 يونيو 2018

توقعات برج الحمل لشهر حزيران - يونيو 2018

توقعات برج الحمل لشهر حزيران - يونيو 2018
توقعات برج الحمل لشهر حزيران - يونيو 2018 

نظرة فلكية عامة لشهر حزيران- يونيو 2018

تحمل بداية شهر حزيران يونيو طوالع فلكية دقيقة وتناقضات واضحة واوضاعا عامة قد تنذر ببعض المشاكل العالمية بسبب المثلث الفلكي بين الكواكب اورانوس في الثور زحل وبلوتون في الجدي يجعلنا نعيش حالة من التأهب لكل طارئ ان هذه المواجهة الشديدة بين الكواكب تشكّل تعقيدات امنية اقتصادية وسياسية كما ان كوكب المشتري الموجود في برج العقرب حتى تشرين الثاني يشير ايضا الى انتفاضات وثورات وانهيارات وهدم لبعض المقاييس ويعطي الضوء الاخضر لاعمال عنفية وعدائية.


توقعات برج الحمل لشهر  حزيران- يونيو 2018

تكثر الانشغالات هذا الشهر وتصادف فرصاً مثالية متعدّدة لتحسين أوضاعك. سوف تستمتع بالنقاشات التي تجريها مع الزملاء لأنك تتمكن من تبادل الأفكار معهم. إضافة الى ذلك، تلاحظ أن الوقت ملائم للإنطلاق في رحلة ميدانيّة أو للمشاركة في مؤتمر أو ورشة عمل


  

مهنياً

كما تنتظرك مكافآت عديدة هذا الشهر بفضل تواجد الشمس في برج الجوزاء حتى تاريخ 22 حزيران (يونيو) التي تحمل اليك النجاح والحب وتزودك بالجاذبية القصوى والمفاجآت السارة بالاضافة الى كوكب المريخ الذي يتناغم معك من برج الدلو ما يجعلك الاقوى في محيطك والاكثر قدرة على فرض شروطك ورغباتك كذلك سوف يساعدك كوكب عطارد على الحوار والنقاش وخوض بعض المفاوضات التي تراها مناسبة والنجاح في طرح التحديات الفكرية واقامة علاقات مميزة مع الافراقاء النافذين وبالتالي ينبغي أن تستثمر الطاقة الفكرية والجسدية الكبيرة التي تتمتع بها بالشكل الصحيح تسعى وراء تعلّم أمور جديدة وعرض أفكارك على الآخرين، كما تتابع أرباحك التجارية عن كثب وتقرر التوقيع على عقدٍ جديد. من الممكن أيضاً أن تحصل على ترقية أو تنتقل للعمل في مكان آخر وفي المقابل وابتداء من تاريخ 12 ترتفع التحديات وتصارع الاقدار وتخلق لنفسك الاعداء والخصوم كما تكثر متطلبات العمل اليومي وتضطر الى معالجة اكثر من مسألة في آن معاً بهدف تسليم أعمالك في الوقت المحدد المطلوب منك التصرف بهدوء وليونة وعدم اللجوء الى الاصرار والالحاح

عاطفياً

ان الجو الفلكي العاطفي لا يطمئن كليا مع وجود كوكب الزهرة في السرطان اذا عزمت على اختلاق المشاكل وغلق الباب امام الحوار قد تتأثر بالماضي وتثور لاخطاء الحبيب وهذا امر يهدد الاستقرار بالخطر حاذر من الانجراف وراء الانفعالات ولديك الكثير من الفرص لانقاذ الروابط لكنني ادعوك الى التحرك بعد تاريخ 16 مع انتقال الزهرة الى الاسد الصديق, مارس جاذبيتك اعتذر بادر ولا تخجل من الاعتراف بالخطأ كلمة لطيفة وصادقة منك قد تكون كفيلة بإيجاد الحلول.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق