اخر المواضيع

الاثنين، 4 يونيو 2018

توقعات برج الاسد لشهر حزيران - يونيو 2018

توقعات برج الاسد لشهر حزيران - يونيو 2018
توقعات برج الاسد لشهر حزيران - يونيو 2018 

نظرة فلكية عامة لشهر حزيران- يونيو 2018

تحمل بداية شهر حزيران يونيو طوالع فلكية دقيقة وتناقضات واضحة واوضاعا عامة قد تنذر ببعض المشاكل العالمية بسبب المثلث الفلكي بين الكواكب اورانوس في الثور زحل وبلوتون في الجدي يجعلنا نعيش حالة من التأهب لكل طارئ ان هذه المواجهة الشديدة بين الكواكب تشكّل تعقيدات امنية اقتصادية وسياسية كما ان كوكب المشتري الموجود في برج العقرب حتى تشرين الثاني يشير ايضا الى انتفاضات وثورات وانهيارات وهدم لبعض المقاييس ويعطي الضوء الاخضر لاعمال عنفية وعدائية.


توقعات برج الاسد لشهر  حزيران- يونيو 2018

إنه ليس شهر المكافآت،بل انه ضاغط ومتعب يحمل اليك فشلا وتراجعا صحيا او حزنا لا تجازف لانك تفتقد الى الحماية والحصانة كليا انت وحيد وعليك اتقاء الشر والمجهول والضغوط والمتاعب فكواكب اورانوس من الثور والمريخ من الدلو والمشتري في العقرب والزهرة من السرطان كل هذه الكواكب في معاكسة برجك


  

مهنياً

 فتتعثر المساعي بحيث يطرأ مفاجآت غريبة لتقلب بعض المعادلات والاتجاهات وتدعوك الى الحذر وعدم المغامرة بأوراقك المهمة ولا بأس بالاستعانة بحليف قوي لحماية مصالحك مما لا شكّ فيه أنك تعاني من ظروف مخيّبة للآمال سوف تشكو من التأخير والعمل غير الفعّال. قد تشعر بأنّك مستبعد عن الأحداث المهمة وبأنّ الأمور تتعثّر ولا تأتي بالنتيجة المطلوبة. وعليك حماية الأصول الخاصة بك من الهبوط. تشعر ببطء النشاط هذا الشهر وقد يعاني عملك بعض الخسائر أو الانتكاسات في حال لم تتخذ الاحتياطات اللازمة. عليك التخطيط للمستقبل لتقييم الأعمال وتجنّب الأعمال المعقّدة.

عاطفياً

تعيش بعض الانفعالات المعقدة وتبدو قلقا مزاجيا حاذر من اثارة الخلافات فأنت بأمس الحاجة إلى البقاء بعيداً عن المتاعب وهذا يعني أنك تحتاج إلى تجنّب الدخول في مناقشات ساخنة. إنّ العلاقة مع الشريك ليست من أفضل أوضاعها وعليك أن لا تسبّب في المزيد من الصدمات أو التوتر. قد يثير هذا الشهر بعض مشاعر الحنين أو يسبّب بعض التوتر في العلاقات غير المستقرّة ما أن يصل الزهرة الى برجك بتاريخ 13 تقوى النزاعات لانه الزهرة سوف يتنافر مع المريخ في الدلو المواجه لبرجكما يجعل هذه الفترة حافلة بالتناقضات والاحتكاكات التراجع والحيرة إذا كنت عازباً، تحتاج الى الابتعاد عن الأضواء والتحلّي بالصبر. فالتأثيرات الكونيّة ليست جاهزة بعد لمساعدتك،مطلوب منك المزيد من الصبر وطول البال والروح المرحة يوصلك الى شاطىء الامان.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق