اخر المواضيع

السبت، 3 فبراير 2018

توقعات برج الثور لشهر شباط - فبراير 2018

توقعات برج الثور لشهر شباط - فبراير  2018
توقعات برج الثور لشهر شباط - فبراير  2018 

نظرة عامة  شباط - فبراير 2018

لا تزال تداعيات الخسوف القمري في برج الاسد والقمر العملاق والاحداث التي تسببوا بها من تهديدات وعرقلة وارباكات ومعاكسات ومضايقات وضغوطات وبعض النزوات الامر الذي يتطلب الصبر والتأني وعدم المجازفة والمغامرة كما يشير الامر اما الى ارتباط جديد او فراق او طلاق يجعل مواليد الاسد وبرج الدلو المواجه له اعادة النظر بشأن ماض ووضع حد لبعض التدخل في حياتهم الشخصية وذلك ابتداء من نهاية الشهر الاول كانون الثاني (يناير) هذا على صعيد الابراج اما تداعيات هذه العوامل الفلكية سوف تعرض الولايات المتحدة الاميريكية لبعض الازمات اذ قد تشهد انقلابات غير منتظرة وازمة اقتصادية تستدعي التدخل لمعالجتها وقد يزيد من حدة هذه الضغوطات الكسوف الحاصل في منتصف شهر شباط (فبراير) وتكون نقطة الصفر واشارة لاندلاع ازمة ما او لحصول حدث مفاجئ في الدولة الكبرى.

توقعات برج الثور لشهر  شباط - فبراير 2018

إنّه أحد الأشهر الأكثر أهمية لأنّه يمثل الذروة السنويّة على الصعيد المهني. فمع تواجد الكواكب الزهرة وعطارد والشمس في برج الدلو المواجه لبرجك ومع حدوث كسوف الشمس في منتصف الشهر ما يجعلك متقلّب المزاج وقليل الصبر مما يؤدي الى إظهار أسوأ الطباع فيك لذلك سوف تكون بأمسّ الحاجة الى تحديد أولويّاتك ومعرفة واجباتك.


  

مهنياً

قد تشعر بعبء كبير ملقى على كاهلك فيصح جلّ ما تتمناه هو إنجاز الأمور في أسرع وقت ممكن إنّه وقت تحقيق التغييرات الهامّة مثال الترقية وتغيير الوظيفة وإعادة التمركز أو حتى الإستقالة. يحمل لك هذا الشهر التوتر وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء. تحتاج بالتأكيد إلى السيطرة على عواطفك من أجل أداءٍ أفضل. إيّاك والمخاطر، إبتعد عنها قدر الإمكان. ما عليك سوى التركيز على المهامّ الأكثر أهميّة ولا تتردّد في طلب المشورة.

عاطفياً

كن جاهزاً ان النصف الاول من شهر شباط/فبراير متقلب وصعب بسبب وجود الزهرة كوكبك الاساسي في مكان غير مناسب ما يجعل المشاكل العائلية والشخصية المهمة تتوالى عليك في الوقت نفسه تقريباً، مما يصرف انتباهك عن المسائل الشخصية. إنّ العلاقات غير المستقرّة هي الأكثر تأثراً لذلك، إن الحاجة ملحّة لبذل جهود جادّة للحفاظ على علاقة سلسلة ومستقرّة. لا تتوقع الإلتقاء بحبّ جديد في حياتك، إنه أمر مستبعدٌ مع حدوث كسوف للشمس في برج الدلو لذلك تحتاج إلى تحديد أولويّاتك. عليك الحفاظ على ما حصلت عليه سابقاً وانتظار الوقت المناسب لحقيق إنجازات جديدة. ومع ذلك، يمكن القول أن الأيّام الخمسة عشرة الأخيرة من الشهر مع انتقال الكواكب عطارد الشمس والزهرة الى برج الحوت الصديق سوف تفجّر فيك الصفات الحميدة الأمر الذي يساعدك في مجال العلاقات والتواصل الاجتماعي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق