اخر المواضيع

الأربعاء، 1 نوفمبر، 2017

توقعات برج العقرب لشهر تشرين الثاني- نوفمبر 2017

توقعات برج العقرب لشهر تشرين الثاني- نوفمبر 2017
توقعات برج العقرب لشهر تشرين الثاني- نوفمبر 2017 

نظرة عامة  تشرين الثاني- نوفمبر 2017

تتجلى الصورة الفلكية هذا الشهر مع وجود المشتري في برج العقرب في مكان مناسب ان تواجد كوكب الحظ الاكبر في برج مائي حدث فلكي جيد ومهم جدا يتحدث عن اتفاقات مبادلات دولية وتوازنات مالية واقتصادية كما يجلب تغييرات ايجابية واصلاحات وتحولات مناسبة خاصة في الشرق الاوسط ويبرز تقارب بين المتناحرين وبين الطوائف كما يعتبر هذا الشهر مهماً لإيجاد قواسم مشتركة بين بعض الجهات العالمية وخلق ظروف جديدة لمساعدة بعض الناس وإيجاد الحلول، على أثر بعض الأحداث العالمية المهمة التي توقظ الضمائر وتحثّ على التضامن والمساعدة.قد نشهد في هذا الشهر انتقالاً جماعيًا من مكان الى آخر، بسبب ظروف معيشية سيّئة تطرأ لسبب أو لآخر. يُركّز الضوء أيضاً على طريقة التعليم والتفكير والتدريس وسوف نسمع اخبار طيبة تدعو الى الفرح والتحرر من الضغوط بحيث يحمل بعض البشرى وواحة فلكية تعد بالانفراج فنشهد على تغيير للعالم الذي نعيش فيه ونعبر الى عالم جديد. 

توقعات برج العقرب لشهر  تشرين الثاني- نوفمبر 2017 

 أخيراً أيها العقرب، تستعيد السلام الداخلي ويطمئن بالك. فبعد أزمات الشهر الفائت وغيومه الداكنة، ها أنت تنطلق من جديد بانشراح وتفاؤل. تباشرمرحلة فلكية جديدة بحيث تشكل الكواكب طوالع مناسبة لبرجك المشتري والشمس والزهرة داعمان يتدخلان لانقاذك في الوقت المناسب تنتقل خلالها من المواجهة وتقديم الطروحات والتقارير والتبرير والبراهين الى مرحلة توسيع دائرة التحركات والاتصالات والتحالفات

  

مهنياً

 يزداد الحظ قوة وتزداد الفرص الثمينة وبما ان هناك مجموعة من المؤشرات الفلكية الجيدة، وتتحسّن الأوضاع بشكل لافت وتستعيد تفاؤلك لتسيطر من جديد على مجرى الأمور فيتحدّث الفلك عن سفر أو لقاء خارج البلاد وربّما تنكبّ على دراسة مهمّة ولن تتردّد بإدخال تغيير على أسلوب حياتك فأنت متفائل وإرادتك صلبة حيث تهزم كل المواجهات.تنعم بأجواء فلكية مشجعة جداً وبحظوظ قوية، وهذه بالفعل مكافأة من القدر لتحسين موقعك ولإنهاء العام بأفضل صورة ممكنة. لا تقلق فالحظ سيخصص لك فرصًا لا تُعوّض، والتي إذا التقت مع جهوزيتك وذكائك تضمن لك انتصارات هائلة حسب مؤهلاتك. إنه شهر ناجح ومميّز تتمكّن من خلاله التعويض عن فصول السنة السابقة بصورة مذهلة. 

عاطفياً

 تنطلق حياتك العاطفية بقوة وتحلق بالسعادة التي يقدمها لك كوكب الحب المتنقل في برجك الذي يساهم في تعزيز عواطفك وتواصلك مع الحبيب. لن تشكو من إهمال هذا الأخير ولا بدّ من بعده عنك. فالعلاقة المتينة تتحول أكثر قوة وتشتد جذورها متانة. تتخلّص من بعض المسائل المحيرة بعد الحوار والاتفاق على حل يرضي الطرفين. بصراحة، انه شهرا ً مناسباً جداً للتعمق في طبيعة الانسان وتكتشف بالفعل أسراراً دفينة لدى حبيبك. تنفع اللقاءات الحميمة لأنها تطرد شبح الإشاعات بعيداً وتشتد الروابط وتتعزز الثقة المتبادلة بينكما. تبرز كنجم في محيطك وربّما تقوم بإبداع معين فتكون محط الأنظار، كما قد تعيش قصة حب أو تعرف لقاءً مهماً يقلب المعايير أو المبادئ لديك.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق