اخر المواضيع

الخميس، 19 أكتوبر، 2017

اكتشف شخصيتك اكثر من خلال ما تشاهده اولا

اكتشف شخصيتك اكثر من خلال ما تشاهده اولا
اكتشف شخصيتك اكثر من خلال ما تشاهده اولا
علم تحليل الشخصية هو علم كبير ومعروف ومعترف به ... فمن خلال اشياء بسيطة فى نظرك من الممكن ان نحدد ملامح شخصيتك والجوانب الخفية منها

اليوم ومن خلال هذا الموضوع انظر الى الصورة وقل لنا ما تراه اولا لنكشف لك خفايا شخصيتك
اكتشف شخصيتك اكثر من خلال ما تشاهده اولا

تري أوّلاً حلزوناً: أنتِ صاحب روح حرة
عبارة "عيش اللحظة وكأّنّ ليس هناك غداً أبداً" تختصر مكنونات شخصيّتك. تحبّ الحياة، والتحدّيات، والمغامرات. تنبثق منك طاقة إيجابية ومرحة. إلى ذلك، أنت إنسان عفويّ ونشيط، ولا تهدر أيّ وقت في سبيل أمور لست مقتنع بها أبداً. تمقت الأشخاص الذين يتدخّلون في كلّ ما تفعله. تكره القواعد والتدابير المفروضة عليك. تكون في أفضل حالاتك عندما تجد نفسك في الصدارة، وقادر على إظهار مواهبك والنتائج الفورية التي تحصل عليها. من الضروري بالنسبة إليك أن تمضي وقتك مع أشخاص تتمتّع بصحبتهم.


تري أوّلاً جمجمة: أنتِ تفكّر بروح دافئة
أنت هادئ وصاحب شخصيّة دافئة، تتعامل مع الآخرين بحنّية وتعاطف بالغِين جدّاً. أنت دائماً كريم مع مَن هم حولك، ودائماً ما تفكّر بمواقف الآخرين. تسعد غالباً عندما تساعد  الآخرين. تحب العمل باستقلالية، ولكنّك تريد مشاركة الناس سعادتك وكرمك. تكره الأشخاص الذين يتنمّرون على من هم أضعف منهم. وتعتقد أنّ ما من مكان في هذا العالم لما يسمّى بالتنمّر، ومضايقة الآخرين. ستنجح إذا عملت لصالح المصلحة العامّة، أو لصالح أشخاص آخرين. سيكون باستطاعتك التأثير على العالم، وجعله مكاناً أكثر دفئاً وكرماً.



تري أوّلاً خارطة: أنت فناّن فضوليّ
أنت صاحب شخصيّة متفائلة ومرتاح مع نفسك ومواقفك. تري العالم بعين فضوليّة جدّاً. تحب تجربة الأمور من منظارك الخاصّ، وبطريقتك لمراقبة العالم. هذا يؤدّي إلى مدّك بوحي فنّي يساعدك على الابتكار، وعلى بناء عالمك التجريدي الخاصّ بك. لديك ذكاء حادّ ونظرة ثاقبة، تستطيع رؤية ما في داخل الأشخاص من حولك. لا تحبّ الأشخاص الذين يقال عنهم أنّهم ذوو وجهين مختلفين، وتبذل جهدك لتظهر تزيّفهم. كلّ هذا لأنّك قادر على قراءة أفكارهم ونواياهم الحقيقيّة. تحقّق نجاحاً كبيراً إذا قمت بعمل يتطلّب رؤية حادّة، كما أنّك ممتاز في ابتكار أهواء جديدة وظاهرات على مستوى عالمي.  

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق