اخر المواضيع

الأربعاء، 2 أغسطس، 2017

توقعات برج الدلو لشهر اب- اغسطس 2017

توقعات برج الدلو لشهر اب- اغسطس 2017
توقعات برج الدلو لشهر اب- اغسطس 2017 

نظرة عامة لشهر اب- اغسطس 2017

انتهت الفترة الرمادية التي ضقنا بها وكدست امامنا الهموم وجعلت العقل في ذهول في بعض الاحيان تنقشع السماء وتتجلى بصورة اوضح بين المشتري في الميزان وزحل في القوس بحيث يكون هذا المثلث الفلكي مناسب جدا لتأمين النجاح وسماع الاخبار الطيبة من اتفاقات ومبادلات دولية وتوازنات مالية واقتصادية وتكون هذه التاثيرات جيدة لكل من مواليد الميزان القوس الجدي والحوت..وسوف يسجل تاريخ 7 آب خسوفا بالامكان مشاهدته من الشرق الاوسط واوروبا وآسيا وأستراليا يليه كسوفا في برج الاسد بتاريخ 21 آب وهو كسوف كلي سينشغل به العالم ووسائل الاعلام الاميركية نظرا لمروره من اقصى غرب الولايات المتحدة لأقصى شرقها ..بالنسبة الى تاثير هذه الاحداث على العالم ستكون تاثيرات مهمة لإيجاد قواسم مشتركة بين بعض الجهات العالمية وخلق ظروف جديدة ولايجاد حلولاً لأوضاع عالقة وسرعة في الحركة كذلك يسلّط الضوء على عالم الفن والإبداع والجمال، فيطرأ حدث مهم في هذا الإطار.

توقعات برج الدلو لشهر اب- اغسطس 2017 

 تجنّب الأجواء السلبية المسيطرة والعوامل المتناقضة والتنافر الفلكي المدمر ان كان من مواجه الشمس والمريخ لبرجك من الاسد او من عوامل خسوف القمر المصادف في برجك والذي سيؤثر عليك بشدة وقد يكون حافلا بالفخاخ والأخطار ركّز جيدًّا، شدّد المراقبة ولا تقصّر في واجباتك


  

مهنياً

تتراجع الوعود العاطفية والعائلية في هذا الشهر المُربك جداً مع وجود الزهرة في السرطان يجعلك مرهف الحس غير قادر على ضبط النفس متوترا مع الحبيب تشعر ببرودة او غياب يعمق الخلافات وقد يحمل أزمة أو تدهوراً في العلاقات ولا سيّما إذا كانت هذه الاخيرة متأرجحة أو جديدة. تشتد الخلافات وقد تصل الى الاستنتاج بانعدام القواسم المشتركة بينكما. أدعوك الى إعادة النظر في قراراتك السلبية والعودة عن الخطوات الحاسمة. فهذه الفترة تمتحن استعدادك للوقوف الى جانب الحبيب، وتحمّله في الايام الصعبة. لن تعاني العلاقة المتينة الصعاب لكنك مدعو إلى صَونها من التحديات والاستفزازات.

عاطفياً


 تتراجع الوعود العاطفية والعائلية في هذا الشهر المُربك جداً مع وجود الزهرة في السرطان يجعلك مرهف الحس غير قادر على ضبط النفس متوترا مع الحبيب تشعر ببرودة او غياب يعمق الخلافات وقد يحمل أزمة أو تدهوراً في العلاقات ولا سيّما إذا كانت هذه الاخيرة متأرجحة أو جديدة. تشتد الخلافات وقد تصل الى الاستنتاج بانعدام القواسم المشتركة بينكما. أدعوك الى إعادة النظر في قراراتك السلبية والعودة عن الخطوات الحاسمة. فهذه الفترة تمتحن استعدادك للوقوف الى جانب الحبيب، وتحمّله في الايام الصعبة. لن تعاني العلاقة المتينة الصعاب لكنك مدعو إلى صَونها من التحديات والاستفزازات.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق