اخر المواضيع

الأربعاء، 2 أغسطس 2017

توقعات برج الحمل لشهر اب- اغسطس 2017

توقعات برج الحمل لشهر اب- اغسطس 2017
توقعات برج الحمل لشهر اب- اغسطس 2017 

نظرة عامة لشهر اب- اغسطس 2017

انتهت الفترة الرمادية التي ضقنا بها وكدست امامنا الهموم وجعلت العقل في ذهول في بعض الاحيان تنقشع السماء وتتجلى بصورة اوضح بين المشتري في الميزان وزحل في القوس بحيث يكون هذا المثلث الفلكي مناسب جدا لتأمين النجاح وسماع الاخبار الطيبة من اتفاقات ومبادلات دولية وتوازنات مالية واقتصادية وتكون هذه التاثيرات جيدة لكل من مواليد الميزان القوس الجدي والحوت..وسوف يسجل تاريخ 7 آب خسوفا بالامكان مشاهدته من الشرق الاوسط واوروبا وآسيا وأستراليا يليه كسوفا في برج الاسد بتاريخ 21 آب وهو كسوف كلي سينشغل به العالم ووسائل الاعلام الاميركية نظرا لمروره من اقصى غرب الولايات المتحدة لأقصى شرقها ..بالنسبة الى تاثير هذه الاحداث على العالم ستكون تاثيرات مهمة لإيجاد قواسم مشتركة بين بعض الجهات العالمية وخلق ظروف جديدة ولايجاد حلولاً لأوضاع عالقة وسرعة في الحركة كذلك يسلّط الضوء على عالم الفن والإبداع والجمال، فيطرأ حدث مهم في هذا الإطار.

توقعات برج الحمل لشهر اب- اغسطس 2017 


 تسعد للتخلص من الأعباء الكثيرة والضغوط ولانحسار موجة المعاكسات والعراقيل. ان وجود كوكب المريخ في برج الاسد الصديق يترافق مع الشمس لكي يدعم مسيرتك ويعطيك الضؤ الاخضر للانطلاق والتحرك باتجاه الهدف المنشود تخطط لسفر او للمشاركة في رحلة او ورشة عمل تفتح امامك مجالًا جديدًا. تستوعب كل الامور المستحدثة، ولن يصعب عليك التكيف مع الأجانب والوجوه الغريبة.

  

مهنياً

 بالاضافة الى وجود الخسوف يوم 7 والكسوف في الاسد يوم 21 ما يعني المزيد من التالق والامال والايجابية لحصد النجاح أو للتحرّك نحوه. ولتسوية قضية عالقة أو للمصالحة أو لكسب تأييد معيّن. الطريق خالٍ تماماً من الحواجز وكأن الخصم غائب كليّاً عن الساحة. أدعوك الى إعادة النظر ببعض القرارات السابقة إذا كنت تجد قرارًا أفضل وأسرع حاليًّا. 

عاطفياً


تشعر بالملل هذا الشهر مع وجود الزهرة في السرطان الذي يواجه اورانوس في برجك وبلوتون في برج خصمك الجدي والمشتري في مواجهة برجك من الميزان ما يجعلك منغلقا قليلا فتعيد النظر في بعض العلاقات او تلعب دور الضحية في علاقة مشبوهة او تتراجع عن التزام ما , تبدو متسرّعاً أحياناً بالعتاب على الحبيب. لك مآخذ كثيرة عليه وتكون طباعتك متقلبة. يحتار الحبيب في كيفية التعامل معاك فأنت عنيد وتأكلك الغيرة بين الحين والآخر. فماذا تريد العمل؟ هل فعلاً تريد معاداة الحبيب ام إرضائه؟ اعتمد الجدّية والوضوح واصغ باهتمام الى الحبيب. تجنّب اتخاذ المواقف المتشدّدة فهي لا تنفع مصلحة العلاقة حالياً.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق