اخر المواضيع

الأربعاء، 31 مايو، 2017

توقعات برج العذراء لشهر حزيران- يونيو 2017

توقعات برج العذراء لشهر حزيران- يونيو 2017
توقعات برج العذراء لشهر حزيران- يونيو 2017 

نظرة عامة لشهر حزيران- يونيو 2017

تحمل بداية شهر حزيران يونيو طوالع فلكية دقيقة وتناقضات واضحة واوضاعا عامة قد تنذر ببعض المشاكل العالمية ان التنافر بين المريخ في الجوزاء وزحل المتراجع في القوس يجعلنا نعيش حالة من التأهب لكل طارئ ان هذه المواجهة الشديدة بين الكواكب تشكّل تعقيدات ويخشى ايضا من حرائق ومن عمليات عنف تطاول اماكن كانت حتى الان آمنة ومشاكل على الصعيد المادي وتسلّط الضوء على ظروف تطاول بعض المجموعات أو الافرقاء وتطوّرات مفاجئة في المجال السياسي أو بعض الاشخاص الماسكين بزمام الامور. كما ان هذا التنافر يهدد بالفياضانات او بحالات التسمم وعمليات الاحتيال والكوارث الطبيعية وقطع العلاقات بين بعض الدول كما النزاعات والحروب.ان اكثر المتاثري من هذه المواجهة الصعبة هم مواليد الجوزاء العذراء القوس والحوت.

توقعات برج العذراء لشهر حزيران- يونيو 2017 

إنّه بالتأكيد شهر مهم. تتحدث مواقع النجوم فرصة كبيرة صعبة أو مربكة أو سهلة لكنها تثير فيك القلق والتوتر. إن الوقت مناسب لإحداث فرق في حياتك. قد تأتي الفرصة من خلال مسؤولية مهنية أو اجتماعية أو حتى عائلية. فلا تضعف أمام الضغوط ولا تستسلم بل ثابر وكرر المحاولة حتى تصل. سوف تنفرج السماء بشكل واضح ابتداء من تاريخ 22.


  

مهنياً

 إنه شهر مهم لأنه يقدم فرصة للتطور لكن لن يأتي النجاح على طبق من فضة. تتعرض تصرفاتك أحياناً الى استجوابات وتساؤلات. قد تبدو بارداً وغير مبال بما يدور في محيطك الأمر الذي سيطرح بشأنك علامات استفهام عديدة. قد تشتد الازمات احياناً وتحتد اطباعك. لا تضيع عليك فرصة كبيرة للتقدم. كن مرناً ومستعداً لتقديم أفضل ما تستطيع. وبالرغم من ان الشهر يبدأ بصورة متقلبة سوف ينتهي بصورة مرضية. فلا تقف مكتوف الذراعين مدهوشاً. تحرك بحذر وكن ناشطاً على مستوى نافع.


عاطفياً


قد يبدو للبعض أنك تغيرت فجأة ولم تعد الإنسان الذي عرفوه ووثقوا به. قد يتحمل المقربون الشديدون منك هذه الوضعية على أمل استعادتك لكن المحيط قد يتعامل معك بقسوة ولن يقدر ظروفك. حاذر من انعكاس سلبي لمزاجيتك على الوضع العاطفي. لا تهدد استقرارك بل ضاعف جهودك للحفاظ على ماء الوجه على الأقل. قد تعود لتظهر خلافات قديمة. وربما تكون أسباب الخلافات سخيفة لكن عنادك يمنع من التراجع والاعتذار. تعامل مع الأمور بنضوج أكبر يا عزيزي. كن أكثر متسامحاً هذا الشهر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق