اخر المواضيع

الأربعاء، 31 مايو، 2017

توقعات برج الثور لشهر حزيران- يونيو 2017

توقعات برج الثور لشهر حزيران- يونيو 2017
توقعات برج الثور لشهر حزيران- يونيو 2017 

نظرة عامة لشهر حزيران- يونيو 2017

تحمل بداية شهر حزيران يونيو طوالع فلكية دقيقة وتناقضات واضحة واوضاعا عامة قد تنذر ببعض المشاكل العالمية ان التنافر بين المريخ في الجوزاء وزحل المتراجع في القوس يجعلنا نعيش حالة من التأهب لكل طارئ ان هذه المواجهة الشديدة بين الكواكب تشكّل تعقيدات ويخشى ايضا من حرائق ومن عمليات عنف تطاول اماكن كانت حتى الان آمنة ومشاكل على الصعيد المادي وتسلّط الضوء على ظروف تطاول بعض المجموعات أو الافرقاء وتطوّرات مفاجئة في المجال السياسي أو بعض الاشخاص الماسكين بزمام الامور. كما ان هذا التنافر يهدد بالفياضانات او بحالات التسمم وعمليات الاحتيال والكوارث الطبيعية وقطع العلاقات بين بعض الدول كما النزاعات والحروب.ان اكثر المتاثري من هذه المواجهة الصعبة هم مواليد الجوزاء العذراء القوس والحوت.

توقعات برج الثور لشهر حزيران- يونيو 2017 

لا يزال الجو العام الإيجابي مسيطراً ولا تزال تتمتع بدعم هام من الفلك. لن تختلط عليك الأمور ولن تقع في مواقف حرجة. تظهر خلال هذا الشهر كلاعب ماهر وتتفوق في مجال اختصاصك. تعمل بجديّة ونظام فتبرع في إدارة الاعمال والتنظيم. لن يهددك شيء ولن يتجرأ أحد على التقدّم عليك.


  

مهنياً

 يكون التعاون ممتازاً هذا الشهر ووتيرة العمل سريعة وفعّالة تدفعك الى المزيد من العطاء سيكون مكتبك مسرح انشغالات متعدّدة من مفاوضات واتصالات ومباحثات. تكثر الواجبات ومعها الهموم لكنك مقدام ولن تثني عزيمتك المتاعب. قد تعرف ترقية خلال هذا الشهر أو ربحاً لافتاً. الحظوظ الى جانبك فلا تتأخر. عزّز موقعك بين الاصحاب والزملاء وشدّد على روح التعاون معهم. أنت صاحب شخصية لافتة حالياً ومن الضروري توظيف الوقت الجيد لصالحك.

عاطفياً


 تحصل على ما تريد من ارتياح وتقدّم ومصالحة. مع انتقال الزهرة الى برجك فلا توجد أسباب فلكيّة للتذمّر من الأوضاع إلا إذا كانت العلاقة قد وصلت الى هذا الحدّ متقلّبة وفي حال مزرية. في جميع الأحوال إنه شهر جيّد ومثمر ولا بدّ من التحرّك باتجاه المزيد من التواصل والاهتمام. يتحدّث الفلك عن حوارٍ مفيد وعن مشاركة داعمة للنشاطات. يجلب الشهر الفرص السعيدة عائليّاً وشخصيّاً وربّما تتغيّر بعض الأوضاع العاطفيّة الى الأحسن. حاذر من فرض الرأي ولا تحاول قمع محاولات الحبيب لاطلاعك على أمر ما.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق