توقعات برج العقرب لشهر شباط/ فبراير 2017

توقعات برج العقرب لشهر شباط/ فبراير 2017
توقعات برج العقرب لشهر شباط/ فبراير 2017 

نظرة عامة لشهر شباط / فبراير 2017


نشهد في تاريخ 6 شباط (فبراير) تراجعا لكوكب المشتري بحيث يستمر هذا التراجع الى 9 حزيران (يونيو) ليدخل العالم نفقاً مظلماً تعم فيه الفوضى وتبرز فيه المشاكل المتعلقة بالعدالة وكل ما له علاقة بالتحالفات والعقود والاتفاقات التي قد تتبدل او تشهد تفككا او تراجعا كما ان المعاكسة بين الكواكب المريخ واورانوس والمشتري تبلغ ذروتها ويوحيان بتغييرات صادمة بالاضافة الى عامل الكسوف الكلي الحاصل في برج الحوت يوم الاحد 26 شباط ما يحتم الانتباه ومضاعفة الحذر من بعض الاوهام والاكاذيب والارتباطات الفاشلة كما يدعو هذا الكسوف الى مراقبة الصحة الانتباه والابتعاد عن الاحتفالات والاعلانات والتبجح بالانجازات.



توقعات برج العقرب لشهر شباط/ فبراير 2017 

انّه الشهر المناسب للإهتمام بالشؤون العائلية والاحتياجات الشخصيّة. من المحتمل ان تقلق حيال وضع احد افراد اسرتك او حيال مسألة متعلّقة بالسكن لسبب او لآخر. سوف تشعر بضغط الحياة اليوميّة وقد يتشتّت انتباهك بسهولة عند وقوع حوادث بسيطة او لدى تفكيرك بهموم شخصيّة. 


  

مهنياً

سوف تتواجد الشمس في برج الدلو حتى تاريخ 19 شباط وبالتالي قد يراودك التوتّر او الاضطراب بسهولة. قد ينتقل اهتمامك خلال هذه الفترة نحو مسائل عائلية او شخصيّة وستلاحظ انّك معرّض للتوتّر بسبب امور بسيطة. بمعنى آخر، قد تغضب جرّاء تعليق صغير او اخطاء لا تُذكر. ومن المفترض ان تحمي جسدك وعقلك من التأثيرات السلبيّة. انتبه لجهازك الهضمي والعصبي ولا تنهمك بأعمال غير ضرورية. سوف تشعر بتحسّنٍ كبير ما ان تصل الشمس الى كوكب الحوت. سوف يشرق مزاجك وستستعيد روح التفاؤل كما ستسيطر مجدّدًا على حياتك. من المتوقّع ان تستعيد موقعك ايضًا وأن تحقّق امورًا كثيرة تعوّض عن الفرص الضائعة. 

تتأثر هذا الشهر بعوامل الخسوف والكسوف كما بتراجع المشتري كما ان كوكبي المريخ والزهرة في الحمل يولدان ظروفا مهنية معقدة وخاصة ان وجود الشمس وعطارد في الدلو يثيران بعض الاشكالات في مفاوضاتك واتصالاتك ما يجعلك مرهقا منغلقا على بعض التفاهمات ومن المتوقّع ان يتشتّت تفكيرك عن الأعمال المهمّة بسهولة وبالتالي عليك ان تحافظ على تركيزك حافظ على إستقرار مزاجك ايضًا كي تتمكّن من التواصل الايجابيّ مع الزملاء وابق مشاكلك الشخصيّة بعيدة عن مكان العمل. كذلك قد تميل الى افتعال النزاعات والمشاكل، لذي سيطر على مشاعرك في الأيام العصبيّة. بالمقابل، سوف تحظى بمكافآت خلال الاسبوع الأخير وسوف تتمتّع بمفاجآت تستحقّها فعلاً .



عاطفياً


لا ينصحك الفلك بإشعال الفتن والنزاعات هذا الشهر وبالتالي عليك ان تشارك تعليقاتك بحذرٍ كبير وتبتعد عن السلبي منها خاصّة خلال الاسابيع الثلاثة الأولى. من المحتمل ان يتقلّب مزاجك باستمرار ممّا سيجعل التواصل مع الشريك صعبًا. من ناحية ايجابيّة، قد تعمل جاهدًا للإنتقال والعيش في مكان آخر او لمساعدة احدهم في التخطيط لحدث سعيد كزفاف او ولادة طفل جديد. امّا اذا كنت غير مرتبط، فاستفيد من التأثيرات الايجابيّة في الأسبوع الأخير الذي قد يحمل مفاجأة سارّة.

شارك هذا

مواضيع ذات صلة

التعليقات
0 التعليقات