اخر المواضيع

الخميس، 2 فبراير، 2017

توقعات برج الثور لشهر شباط/ فبراير 2017

توقعات برج الثور لشهر شباط/ فبراير 2017
توقعات برج الثور لشهر شباط/ فبراير 2017 

نظرة عامة لشهر شباط / فبراير 2017


نشهد في تاريخ 6 شباط (فبراير) تراجعا لكوكب المشتري بحيث يستمر هذا التراجع الى 9 حزيران (يونيو) ليدخل العالم نفقاً مظلماً تعم فيه الفوضى وتبرز فيه المشاكل المتعلقة بالعدالة وكل ما له علاقة بالتحالفات والعقود والاتفاقات التي قد تتبدل او تشهد تفككا او تراجعا كما ان المعاكسة بين الكواكب المريخ واورانوس والمشتري تبلغ ذروتها ويوحيان بتغييرات صادمة بالاضافة الى عامل الكسوف الكلي الحاصل في برج الحوت يوم الاحد 26 شباط ما يحتم الانتباه ومضاعفة الحذر من بعض الاوهام والاكاذيب والارتباطات الفاشلة كما يدعو هذا الكسوف الى مراقبة الصحة الانتباه والابتعاد عن الاحتفالات والاعلانات والتبجح بالانجازات.



توقعات برج الثور لشهر شباط/ فبراير 2017 

يعلن هذا الشهر عن ذروة مهنيّة تصل إليها خلال الدورة السنويّة. تُمهّد الشمس الحاضرة في برج الدلو حتى تاريخ 19 شباط لفترةٍ زمنية ملائكة للتركيز والعزم بشكل فعلي. من المحتمل أن تشعر بالتوتّر والضغط جرّاء المسؤوليات الكبيرة التي استلمتها. لكنّك تعلم جيّداً أنّه عليك تقديم أفضل أداء تملكه لأنّ إنجازاتك وحدها تُحدث تغييرًا كبيرًا خلال هذا الشهر. يكمن سرّ نجاحك بالمحافظة على جدول أعمالٍ منظم وكفاءة عالية. لذلك لا تحاول الإسترخاء خلال هذا الشهر لأنّه شهر المحاولات الجديّة والعزم. قد تُكافأ بمركز جديد أو بظروف أفضل.


  

مهنياً

تصل الشمس الى برج الحوت في تاريخ 19 شباط ويتغيّر الجوّ المشحون ويصبح خفيفًا ولطيفًا. تحمل لك الأيام العشرة الأخيرة من الشهر إمكانيّات كبيرة. سوف تتحلّى برؤية إيجابيّة وتتلقّى فرصًا أفضل. لن يخيب ظنّك إذا تواصلت مع بعض الأصدقاء. يمكنك تحقيق النجاح عبر جهود مشتركة أو خلال الإشتراك في اعمالٍ جماعيّة. 


قد يشكّل هذا الشهر إنذارًا على الصعيد العملي والمهني. بسبب وجود المريخ في الحمل الذي يتسبب ببعض التراجع والاوهام بالاضافة الى عوامل الخسوف والكسوف في 11و26 يثير بعض البلبلة وتشتد الضغوطات او فراق او عن تغييرات او انقلابات ما يجعلك تعيد النظر ببعض الالتزامات والارتباطات ويشير والى بعض التغييرات تحصل على الصعيد المهني او الى ظروف صعبة ومربكة قد تطاول بعض الاصدقاء لا تملك أعذارًا تسمح لك بالإسترخاء أو فقدان التركيز. قد تُمتَحَن على مختلف الأصعدة خلال هذا الشهر ومن المستحسن أن تبذل أفضل ما عندك. قد تجد طاقةً منعشة تقودك نحو فرصٍ أفضل. لذا ما عليك سوى التعاون وإختيار الجهود المشتركة. حافظ على مزاجٍ هادئ وأبرز ثبات وانفتاح سجيّتك.

عاطفياً


ان وجود الزهرة في الحمل لمدة اطول من المعتاد ولأشهر قادمة يشير الى احتمالات عدة قد تشتكي من التوتّر الضغط والملل العائلي والشخصي او تعيد النظر بعلاقة متأرجحة او تلعب دور الضحية فمن المتوقّع أن تمرّ في بعض الفترات العصيبة مع الشريك، لحسن الحظ تشكّل الأيام العشرة الأخيرة من الشهر الوقت الأفضل والأنسب لحلّ المشاكل والتواصل مع الشريك والى معاودة لقاء مع شخص غاب عنك فتلك الأيّام العشرة كفيلة لإدخال تغييرٍ إيجابيّ واحتفالا بمناسبة تفرحك وتضيف إلى حياتكما البهجة والفرح.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق