توقّعات للأبراج الترابية لشهر شباط- فبراير 2017 من ماغي فرح

توقّعات للأبراج الترابية لشهر كانون الثاني- يناير 2017 من ماغي فرح
توقّعات للأبراج الترابية لشهر كانون الثاني- يناير 2017 من ماغي فرح


كيف سيكون حظك لهذا الشهر؟ وماذا يخبئ لك برجك في عالم الفلك؟

 ما هي الأيام الجيدة والأيام السيئة في هذا الشهر ؟ 

إليكم توقعات لابراج الترابية لشهر شباط/ فبراير 2017 

برج الثور 



تسير الأمور ببطء شديد هذا الشهر، فتشعر إنّك محكم بالإنتظار والروتين وبعرقلة للأمور لا تنتهي. يسود جوّ من السلبية أعمالك وحياتك فتميل إلى الإستسلام والتكاسل، ما يفسح المجال أمام المنافسين للتقدّم عليك. إلاّ أنّك تستطيع بإرادتك أن تنتصر على هذه الميول وأن تباشر بجديد حتّى لو كانت الإنطلاقة بطيئة. أقدم يا عزيزي على اتصالات ومفاوضات وتحرّك في كلّ الإتجاهات ففي الحركة بركة كما يُقال، أمّا التقاعس فلا يولّد إلاّ الخيبات. إنّ وجود كواكب كثيرة في برج الدلو لا يسهّل عليك الأمور، بل يقيّد حريّتك ويولّد لك بعض النزاعات أو يجعلك قلقاً مشكّكاً بنفسك أو بقدراتك. زد على ذلك أن عوامل الخسوف والكسوف في 10، 26 تثير بعض البلبلة وتشير إلى بعض التغييرات التي تحصل في الميدان العائلي، أو إلى ظروف دراماتيكية قد تطاول بعض الأصدقاء، كما إلى عطل يطاول بعض مقتنياتك من سيارة أو كومبيوتر أو أدوات منزلية تحتاج إلى إصلاحات. تشتدّ الضغوطات ويجب أن أصارحك بذلك، وقد يدفعك أحد الأبناء أو الوالدين أو المقرّبين إلى إجراءات مادية لم تتوقّعها أو إلى صرف أموال إضافية لك تكن في الحسبان. تتحدّث المشاهد الفلكية أيضاً عن فراق أو عن تغييرات أو انقلابات في بعض النواحي من حياتك المهنية كما العائلية، ما يجعلك تعيد النظر ببعض الإلتزامات والإرتباطات، بعيداً عن الأوهام التي يتسبّب بها وجود كوكب مارس في برج الحمل. يلتحق فينوس أيضاً بكوكب مارس في برج الحمل بتاريخ 3، حيث يستقرّ لوقت أطول من المعتاد ولأشهر قادمة، ما يشير إلى احتمالات عدّة، منها أنّك تشعر بالملل أو تُعيد النظر بعلاقة لك، أو تنتظر مَن يتخلّف عن المجيء إليك، أو تلعب دور الضحية في علاقة مشبوهة، أو تتراجع عن التزام ما. وقد يعني أيضاً علاقة سريّة تحاول أن تخفيها عن العيون بسبب عائق ما، فتتردّد عزيزي الثور إزاء قرار عاطفي لابد من اتخاذه. كذلك قد تتحمّل طبعاً سيئاً لحبيب لك أو زوج أو مقرّب وربما تعود وجوه وعلاقات قديمة إلى الظهور من جديد في حياتك أو تقطع الصلات مع أحد الأصدقاء. يمكن أن تفسّر الأفلاك أيضاً إمّا بملاحقتك شخصاً من دون جدوى طيلة الشهر، أو بهروبك منه. لحسن الحظ أن أواخر الشهر قد تحمل معاودة لقاء مع شخص غاب عنك، واحتفالاً بمناسبة تفرحك وتطيّب خاطرك. 




برج العذراء 

يكفّ مارس عن معاكستك وتعقيد الأمور في هذا الشهر ويحرّرك من بعض المخاطر، على الرغم من عوامل الخسوف والكسوف. تتحسّن المعنويات فتعيد ترتيب أمورك على أنواعها وتعاود السيطرة على شؤونك فتقبل على تصحيحات وإصلاحات وتتدارك بعض الأخطاء وتكون حوافزك شديدة فتناسب هذه الفترة لإظهار قدراتك وكفاءتك في شتّى الميادين، كالخدمات والترويج وعمليات البيع. كذلك قد تتبوأ مركزاً أو تحصل على ترقية أو توقّع على عقد مثمر. يسجّل هذا الشهر خسوفاً بتاريخ 11 وكسوفاً بتاريخ 26، ما قد يوقعك في خطأ التسرّع في اتّخاذ القرارات، كما يجعل مفاوضاتك ومحادثاتك المهنية أكثر تعقيداً بسبب سوء تفاهم قد يطرأ، فإمّا يتخلّف أحدهم عن وعده أو يغيب آخر عن مكتبه أو عن السمع، أو تتجمّد مشاريع لك أو يختبر الفلك إحدى صداقاتك إذا كانت وفية أو لا. في حين أن الكسوف يتحدّث عن تجربة تمرّ بها علاقتك العاطفية أو عن عارض صحيّ يواجه الزوج أو عن تغيير في العمل طارىء، لكنّ الأمور تكون عابرة وتقع تأثيراتها قبل الكسوف والخسوف وبعدهما بأيّام. يتغيّر المناخ العاطفي أيضاً ويصبح أكثر إيجابية من الشهر الماضي، تتحدّث مع الحبيب وتتخذ قرارات فاعلة. تعبّر عن مشاعرك بصدق وصراحة وتفرض إراداتك في المجالين الشخصي والعائلي. يجذبك أحد الأشخاص بصورة شديدة وتلاحقه من دون ملل أو سأم. أمّا بعض العازبين من مواليد العذراء فيتركون المبادرة لآخر ويتمتّعون بمغازلة من دون القيام بأيّ جهد أو تفكير بالمستقبل. الحالة الآنية هي الأهمّ، يعيشونها لحظة بلحظة ولا يفكّرون بالغد فيتركون المياه تجري في مجاريها.


برج الجدي 

يعاكسك كوكب مارس في هذا الشهر، ويسبّب لك بعض المتاعب فتضطرّ إلى مسايرة الأوضاع، وربما إلى مسايرة الأوضاع وربما تواجه مصروفاً طارئاً وتأخيراً يحصل لبعض أعمالك، وبعض العوائق التي تجعل طعم الأحداث مرّاً. قد تنتهي مهلة أعطيت لك، وتجد نفسك عاجزاً عن تسديد ما عليك. تشعر بالتعب ويصعب عليك إدارة أعمالك،  كما إيجاد الوقت اللازم لإنجاز كلّ المهمّات. تُلقى على عاتقك مسؤوليات ضخمة فتعيش بعض التوتر، إلاّ أن الأفلاك تتحدّث عن نتائج جيّدة بعد جهود تبذلها، وقد يحالفك الحظّ في كسب تأييد تحصل عليه في الأسبوع الأول من الشهر، أي عندما يكون مركور في برجك، وقبل أن ينتقل بتاريخ 7 إلى برج الدلو. قد تختلف مع بعض الزملاء وتبحث عن حماية لك بالقرب من حلفاء قادرين على توفيرها لك. لكنّ العراقيل قد تحول من دون إتمامك ما ترغب في الوقت المناسب، لذلك يجب أن لا تجازف في أيّ مجال مهنيّ أو ماليّ، تجنّباً لأيّة مفاجآت قد لا تستطيع محاصرتها. يخذلك بعض الناس الذين لا يعترفون بجميلك أو بكافاءتك وتجد أن خطواتك محفوفة بكثير من الأخطار. هذا يعني أنّه يجب عليك التآني والإستراحة بعيداً عن المبادرات. لا تستغرب إذا سمعت تعليقات تركّز على بعض الأخطاء التي قمت بها، فقد تصطدم بأحد المسؤولين أيضاً الذي يتحجّج ببعض التفاصيل الصغيرة لإبعادك عن مهمّة أو منصب. ما عليك إلاّ الصبر والإنتظار حتّى العاشر من الشهر المقبل، إذ يخفّ الضغط على جميع مواليد الجدي، في حين أن مواليد الدائرة الأولى يشعرون بهذا الإنفراج قبل ذلك الوقت. في الحياة الشخصية أيضاً، تشكو من بعض الرتابة كما من بعض التوتر في بعض الأحيان. يصعب عليك إتمام ما بدأته وما خططت له وقد تلام على إهمال للحبيب أو على انشغال عنه بشؤون أخرى، أو أنت مَن تراه مهتمّاً في شأن مهنيّ أكثر من حرصه عليك. تمرّ بتجربة صعبة فقد يعيش الشريك حدثاً ما يؤثّر عليك جدّاً، أو يضطرّ إلى السفر أو يخسر وظيفته أو ربما يطالبك بتنازلات كثيرة من أجل تسوية الأوضاع. إذا كان الأمر لا يعنيك فقد تخوض تجربة عاطفية جديدة توصلك إلى شيء من الخيبة، وربما تخذلك صداقة وهبتها كلّ الثقة. تهدّد الأفلاك بقطيعة إذاً أو بجفاف وجفاء. بعض مواليد الجدي يستعيدون علاقة ماضية أو يلتقون بحبيب سابق عن طريق الصدفة ربما أو بقرار منهم، ويعيشون حيرة بالنسبة إلى إمكان معاودة التجربة أم لا.



شارك هذا

مواضيع ذات صلة

التعليقات
0 التعليقات