اخر المواضيع

الجمعة، 2 ديسمبر، 2016

توقعات برج الحمل لشهر كانون الاول / ديسمبر 2016

توقعات برج الحمل لشهر كانون الاول / ديسمبر 2016
توقعات برج الحمل لشهر كانون الاول / ديسمبر 2016 

نظرة عامة لشهر كانون الاول / ديسمبر2016 


رغم بعض التهديدات والامور الطارئة احيانا والعابرة سوف تنتهي السنة بسلام وتوافق مع تناغم الزهرة مع المشتري وزحل وأورانوس في شهر كانون الاول (ديسمبر) ليكون هذا الشهر مهماً لإيجاد قواسم مشتركة بين بعض الجهات العالمية وخلق ظروف جديدة لمساعدة بعض الناس وإيجاد الحلول، على أثر بعض الأحداث العالمية المهمة التي توقظ الضمائر وتحثّ على التضامن والمساعدة.قد نشهد في هذا الشهر انتقالاً جماعيًا من مكان الى آخر، بسبب ظروف معيشية سيّئة تطرأ لسبب أو لآخر. يُركّز الضوء أيضاً على طريقة التعليم والتفكير والتدريس وقد نشهد تغييراً جذريًا في هذا الإطار.



توقعات برج الحمل لشهر كانون الاول/ ديسمبر 2016 

إنّه بالتأكيد شهر جيد ومفرح يعيد البهجة والابتسامة الى حياتك خاصة بعد ما عانيته من متاعب في الاشهر السابقة. تتراصف الكواكب لدعمك ومدّ يد العون لك، تنير الكواكب طريقك وتتسارع الاحداث بشكل مذهل وفي ما يخدم مصالحك ومواقعك. تنقلب المعطيات وتصفو سماؤك لتوفر لك مناخًا جميلاً ومشجّعاً وحافلاً بالانتصارات واللقاءات المثمرة. إنّ وجود الشمس في برج القوس الصديق يبدّد الخلافات ويبعد المنافسات حتى تاريخ 21. اسع لمصالحة وتسوية الخلافات.



  

مهنياً

قد تتلقّى جوابًا وتسمع خبرًا يحمّسك. كما تكون مستعدًّا لاتخاذ إجراءات جديدة دون تردّد او شعور بالذنب. باستطاعتك التعويض عن كل التأخير السابق وإعادة تنشيط طموحاتك. قد تتحمّس لإدخال شيء جديد على روتينك ولن تفكّر مرّتين قبل تغيير شيء في شكلك او مظهرك. إن الأسابيع الأولى من الشهر تدفعك إلى إنجاز كلّ ما هو متأخّر بدون خوف أو قلق. تحسن ادارة اعمالك وتصادف مبادراتك النجاح فتتقدّم بخطوات أكيدة وتلفت الانظار. قد تفاجئ نفسك قبل الآخرين بقرار جذري فالحوافز كبيرة وطموحاتك لا حدود لها. حدسك قويّ يدلّك على خيارات وتوجّهات لم تدرسها سابقًا.يحمل لك الفلك انفراجات متنوعة تطال الوضع النفسي والمعنويات وكذلك الوضع الصحي. فالفترة الأولى من الشهر أي الممتدة حتى تاريخ 21 واعدة بالتقدّم الملموس والسريع. فستزدهر حياتك من جديد ويسطع نجمك في عالم النجومية فتحلق عاليًا بين الناجحين والمتفوقين. تطالعك الكواكب بأخبار سارة وأجواء مريحة فعلاً، حيث يرتاح معها القلب والفكر فتختفي المتاعب والشكوك واليأس.أما الفترة الثانية من الشهر فستحمل لك مسؤولية كبيرة ومربكة لكنها ستكون مهمة على الصعيد الشخصي والمهني. كن متيقظًا ولا تجازف. تحرّك بما يمليه عليك الواجب والضمير ولا تهمل أعمالك ومشاريعك. اسع الى تلطيف الاجواء. إنها فترة مهمة جداً وقد تحصل خلالها على فرصة مهنية أو اجتماعية مميزة بالرغم من التوتر الّذي تشعر به.

عاطفياً


يبتسم لك الحبّ هذا الشهر وقد تظهر فرصة للتعارف من خلال ورشة عمل أو مراجعة لأوراق إدارية. يتحدّث الفلك عن جديد في حياتك العاطفية والشخصيّة فقد تحسم شؤونك وتنطلق نحو آفاق مختلفة أو تطل على مرحلة جديدة أكثر وضوحاً. فإذا كانت حياتك العاطفية فارغة قد تقرّر تنشيط حياتك الإجتماعية بهدف التعارف والالتقاء برفيق العمر. إما إذا كنت مرتبطاً فالظروف تحمل انفراجاً واخباراً سارّة. لن يصعب عليك التفاهم مع حبيبك بل ستكون الأجواء متناغمة. شهر رومانسيّ مناسب للمصالحات والمصارحة والارتباط.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق