توقعات برج الحوت لشهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2016

توقعات برج الحوت لشهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2016
توقعات برج الحوت لشهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2016 

نظرة عامة لشهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2016


يتناغم هذا الشهر كوكبي زحل والمشتري ما يشير الى عودة ام مهم الى سابق عهده والى تعاطف جماعي مع فرص للنجاح ما يعني ان الفترة الرمادية انتهت التي ضقنا بها وكدست امامنا الهموم وجعلت العقل في ذهول في بعض الاحيان تنقشع السماء وتتحالف كواكب كثيرة لتأمين النجاح نسمع خلال شهرتشرين الثاني (نوفمبر) اخبار طيبة تدعو الى الفرح والتحرر من الضغوط يحمل شهر أيار بعض البشرى اذ يشكل المثلث بين المشتري وزحل خلاله واحة فلكية تعد بالانفراج فنشهد على تغيير للعالم الذي نعيش فيه ونعبر الى عالم جديد.



توقعات برج الحوت لشهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2016 


هذا شهر إيجابي تكثر خلاله الفرص الناجحة والربح والشهرة والسفر. تعدك الكواكب بتأثيرات واعدة وبتحسّن كبير في الأوضاع والأحوال كافة، وبوعود صادقة لتحقق معظم امنياتك خلال الأيام الأكثر حظاً. السماء صافية أخيراً والحظوظ داعمة جداً نظراً لموقع الكواكب الداعمة لتطلعاتك وآمالك وأبرزها الشمس وعطارد من برج العقرب. سيكون جدول أعمالك مكتظاً هذا الشهر إذا أردت ولذلك لن تجد وقتاً للضجر ولا للتأفف من ركود الأجواء، لأنها لن تكون جامدة ولا مملّة بل ناشطة وفاعلة على جميع الأصعدة والمستويات. إن الفترة الأولى من الشهر من تاريخ 1 الى 22 إيجابية جداً حيث تهبّ رياح فلكية مؤاتية لترفع من شأنك ولتغني طاقاتك الذهنية والجسدية ولتقوّي حظوظك ولتسهّل أعمالك التي لم تنجح سابقاً. ستتسلط الأضواء على قدراتك الذاتية والشخصية، كالمعرفة والثقافة والمواهب. ولذلك سوف تجد نفسك أكثر من مرة مهتماً بصقل المواهب والطاقات وربما من خلال الانضمام الى معهد ثقافي أو فني، أو المشاركة في ورشات عمل وحضور مؤتمرات وندوات.


  

مهنياً

 هناك فرصة للنجاح والتفوق شرط التحلي بالروح الرياضية والمتفتحة ومن الضروري التأكد من صحة المعطيات قبل حسم الامر. تتلقى تقديراً على جهودك هذا الشهر وقد تتفاجأ بورشة عمل تزيدك خبرة ومعرفة أو تحصل على مكافأة غير منتظرة. تبدأ بتواصل إيجابي ولقاء مثمر إنفتح على محيطك فأنت لست وحيداً. لن يتوقف هاتفك عن الرنين الامر الذي يزيدك نشاطاً وحركة تكثر حركة التواصل مع الآخرين وتقوم برحلة عمل. قد توقّع على عقد أو تبدأ ورشة عمل جديدة. كم انت محظوظ هذا الشهر. تطالعك فترات مميّزة من أفضل أيام الشهر تكثر خلالها الأحداث وتتسارع الأخبار وتستعيد حماستك. فترة جيدة تفتح امامك أبواباً جديدة. وتفرح بعقد مهم او تسوية.

عاطفياً


 إنه شهر جميل ودافىء يبتسم لك الحبّ وعلى الأرجح سيكون من خلال صداقة أو لقاء أو رحلة. ستحدّث الفلك عن جديد في حياتك العاطفيّة والشخصيّة إذا كنت عازباً فقد تحسم شؤونك وتنطلق نحو آفاق مختلفة أو تطل على مرحلة جديدة أكثر وضوحاً. فإذا كانت حياتك العاطفية فارغة قد تقرّر تنشيط حياتك الاجتماعية بهدف التعارف والالتقاء برفيق العمر. أما إذا كنت مرتبطاً فالظروف تحمل انفراجاً واخباراً سارة. تسمح لك الأجواء بتصحيح أخطاء الماضي لن يصعب عليك التفاهم مع حبيبك بل ستكون الأجواء متناغمة. شهر رومانسيّ مناسب للمصالحات والارتباط لاسيما في الأسابيع الثلاثة الأولى.

شارك هذا

مواضيع ذات صلة

التعليقات
0 التعليقات