توقعات برج الاسد لشهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2016

توقعات برج الاسد لشهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2016
توقعات برج الاسد لشهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2016 

نظرة عامة لشهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2016


يتناغم هذا الشهر كوكبي زحل والمشتري ما يشير الى عودة ام مهم الى سابق عهده والى تعاطف جماعي مع فرص للنجاح ما يعني ان الفترة الرمادية انتهت التي ضقنا بها وكدست امامنا الهموم وجعلت العقل في ذهول في بعض الاحيان تنقشع السماء وتتحالف كواكب كثيرة لتأمين النجاح نسمع خلال شهرتشرين الثاني (نوفمبر) اخبار طيبة تدعو الى الفرح والتحرر من الضغوط يحمل شهر أيار بعض البشرى اذ يشكل المثلث بين المشتري وزحل خلاله واحة فلكية تعد بالانفراج فنشهد على تغيير للعالم الذي نعيش فيه ونعبر الى عالم جديد.



توقعات برج الاسد لشهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2016 


حان الوقت لتبتعد عن الأجواء الصاخبة ولتعود الى أحضان العائلة أو البيت أو الوطن. يحمل هذا الشهر ذبذبات تزعجك لأنها تعمل على مشاعرك الشخصية والتي قد تخفيها عن الآخرين. تظهر مسائل شخصية تتعلق بك أو بأهلك أو بالعائلة والتي قد تضعك أمام الامر الواقع. تتحدث الشمس في برج العقرب حتى تاريخ 22 عن فرصة للاهتمام بالوضع الشخصي وقد يكون مسألة عائلية أو صحية أو عقارية. قد تفكر مثلاً بشراء شقة او بتغيير مكان الإقامة. ترغب في تعميق الجذور ولا عجب إذا قررت السفر للقاء الأهل. قد يكون الجوّ ملبّداً بالغيوم وتكون الأسابيع الثلاثة الأولى متقلّبة كمزاجك نظراً لظهور معطيات عابرة تسبّب لك الانزعاج لاسيما بتاريخ 17 و 18. تتحدّث الشمس عن أزمة قد تظهر مطلع الشهر أو عن وضع  عائلي طارئ يتطلّب كل الاهتمام. تطرح مواضيع عائلية ساخنة وربّما تخوض جدالاً حاداً. تسكنك بعض الهواجس وتحاول إلقاء اللوم على أحبائك. إن الفترة المذكورة فترة حساسة وشائكة وقد تهدّد العلاقات الجديدة أو المتقلّبة بالمزيد من المتاعب. أنصحك بعدم فتح أوراق قديمة وعدم مواجهة الغلط بغلط آخر.
قد تؤثّر طباعك المتقلّبة على أدائك الدراسي والمهني لذلك كن هادئاً ولا تفسح في المجال للفوضى بأن تعمّ داخل حياتك. هنالك أيام أفضل من أيام أخرى لذلك اسع للمصالحة ولترتيب الأمور خلالها. فلا توزّم وضعاً. كما أن مشاعرك قوية وهي تحتاج إلى متنفّس. تستيقظ في داخلك شرارة عاطفية وقد تؤدي الى علاقة حب وارتباط.


  

مهنياً

كن هادئاً ومتأنيّاً حتى تاريخ 22 فالظروف قد تكون مربكة وضاغطة. لا تشتّت أفكارك كي لا تقع ضحية الخطأ. تخلّص من الهواجس التي توهمك بأمور لا صحة لها. تظهر أولويات على صعيد شخصي فتسبّب إرباكاً في حياتك ولو ليوم أو يومين لذلك تدارك الأمر ولا تسمح له بأن يؤثر على سير عملك. حافظ على رصانتك وابتسم حتى في الأوقات الصعبة. سوف تنفرج أساريرك ابتداء من تاريخ 23 وستحظى بفرص للنجاح.

عاطفياً


 ليس الجوّ سهلاً بالضغوط الشخصيّة إن كانت صحية أو عائلية ستلهيك بعض الشيء عن الاهتمام بمتطلبات العلاقة والحبيب. لكنّ الأمر ليس مستعصياً فهذا أمر طبيعي يمرّ به كلّ الأشخاص لكن حاذر من تقلب الطباع وإطلاق الاتهامات أو إلقاء اللوم على الحبيب. كن موضوعيّاً في مواجهة الظروف واحرص على عدم الانجراف وراء الاستفزازات التي قد تصلك في الأيّام الأقل حظاً. تتغيّر الظروف لصالحك ابتداء من تاريخ 23 لتصبح رومانسية وإيجابية ولتسهّل المصالحة والتلاقي. يعود الانسجام وتقوى الثقة بالنفس. هذه فترة مناسبة جداً للتعارف وللمصالحة ولتمضية أجمل الأوقات.

شارك هذا

مواضيع ذات صلة

التعليقات
0 التعليقات