توقعات برج العذراء لشهر اب/ اغسطس 2016

توقعات برج العذراء لشهر اب/ اغسطس 2016
توقعات برج العذراء لشهر اب/ اغسطس 2016 

ابراج اليوم: توقعات برج العذراء لشهر اب/ اغسطس 2016 



نظرة عامة لشهر اب / اغسطس 2016


يبلغ التنافر الفلكي اشده في الشهر الثامن شهر آب (أغسطس) وتحديدا في نهايته بسبب معاكسة كوكب المريخ كوكب الحرب والعنف والمواجهات والحرائق والنيران.يدفع بنا الى تصرفات متسرعة ومتهورة كذلك لا يحمل في طياته انجازات قيمة بل بالعكس تبعث على القلق وتأتي بأحداث مؤسفة.اما بالنسبة الى عودة كوكب زحل ليتنافر بقوة مع كوكب نبتون ما يشير الى انفلات أمني خطير تتعرض له بعض البلدان وأزمة سياسية تجعل العالم كله مستنفراً ما يجعل من شهر آب شهر تفكك لأنظمة ودول وأمم شهر لاهتزاز الوسط القضائي التعليمي والدبلوماسي كما يشير التنافر الفلكي الى صراعات عرقية ومذهبية وسيعلو صوت التمرد الذي يدعو للانفصال واسترداد الهوية.




توقعات برج العذراء لشهر اب/ اغسطس 2016 

تواجه هذا الشهر أخصاماً أو تحديات جديدة لا تتوقّعها. نظرة سريعة إلى سمائك تكفي لأقول بأنه شهر حافل بالانشغالات والمواعيد والمهمّات الصعبة والدقيقة وتحديداً في الفترة الممتدّة حتّى تاريخ 23 أي طيلة وجود الشمس في برج الأسد. 

فموقع الشمس هناك يثير الخلافات والاحتجاجات وتجري بعض الأمور بشكل استفزازي يجرّك إلى المشاكل كن حذراً لأن خصمك قوي والمنافسة شرسة. قد تظهر المتاعب أولاً في مزاجيتك المتقبلة وفي أسلوب تعاطيك مع الأمور. أنصحك بالبحث عن الأجواء الهادئة والتي تريح أعصابك. 

لحسن الحظ سوف يلطّف كوكب الزهرة الأجواء مع انتقاله الى برجك يوم 5 آب ليقلب بعض المعادلات لصالحك بعد أن كانت ضدك. يجلب فينوس الجو المسالم ويهدىء من روع المشاكس ويجلب أيضاً الحبّ والغرام والمصالحة والربح. لذلك لن تكون كل الأجواء سلبية. 







  

مهنياً

تكثر الضغوط هذا الشهر ومن حيث لا تدري قد تجد نفسك في صدام أو مواجهة مع زميل أو مسؤول. الظروف معقّدة وتطلب منك التفهّم حتّى تتجنّب المواجهات والأزمات. حاذر من الفراغ أو المتاعب المهنية. لا تسمح للمواقف الغامضة بالتشويش على استقرارك المهني بل بادر الى توضيح الأمور وتلطيف الأجواء. 

ضع كبريائك جانباً وقدّم بعض التنازلات إذا أمكن. تظهر ضرورة للعمل على مستند أو ملف إداري. كن مرناً في معالجة الأمور لعلك بذلك تنجح في اجتماعاتك وتحقّق تقدّماً وأرباحاً. إن مصيرك متعلّق بالآخرين حالياً حتّى تاريخ 23 ثم تنفرج الضغوط وتصبح اكثر اطمئناناً على وضعك.



عاطفياً


 يكون الجوّ العام معاكساً لتوقّعاتك وتكون طباعك صعبة الأمر الذي قد ينعكس سلباً على هدوء وتناغم العلاقة الحالية. لحسن الحظ سوف يلطّف كوكب الزهرة الأجواء وربّما يجلب الحبّ والصداقات والتعارف على حين غرّة. تكون جذاباً لكنّ طباعك تسبب النفور والقلق فحافظ على هدوئك ومرونة حديثك بالرغم من الجوّ المتوتر، ستكون الظروف مناسبة للتعارف وللارتباط. هدّىء من روعك لأن الفرص متاحة ومناسبة لأخذ قرارات مهّمة.

شارك هذا

مواضيع ذات صلة

التعليقات
0 التعليقات