توقعات برج الجوزاء لشهر نيسان/ ابريل 2016 من جاكلين عقيقي

توقعات برج الجوزاء لشهر نيسان/ ابريل 2016 من جاكلين عقيقي
توقعات برج الجوزاء لشهر نيسان/ ابريل 2016 من جاكلين عقيقي

ابراج اليوم: توقعات برج الجوزاء لشهر نيسان/ ابريل 2016 من جاكلين عقيقي



نظرة عامة لشهر نيسان/ ابريل 2016


يحمل شهر نيسان (أبريل) طوالع فلكية دقيقة وتناقضات واضحة واوضاعا عامة قد تنذر ببعض المشاكل العالمية ان التنافر بين كواكب عنيفة (بلوتون واورانوس) للمرة الاخيرة هو دليل على اللااستقرار ان هذا التنافر يؤدي الى انقلابات وحروب وضغوطات ومشاكل وصعوبات جمة وفضائح عامة تثير الاستغراب والعجب وقد يكون الشهر الاكثر عنفا في هذه السنة اذ يسجل احداثاً دراماتيكية وازمات اقتصادية خانقة ومشاكل مناخية وكوارث طبيعية وانهيارات في البورصة ما يفرض الوقاية وعدم المراهنة الخاسرة والتخفيف من التحديات والرهانات والتسليم بالامر الواقع والحذر وتجنب الحوادث والمواجهات والنزاعات كما يسجل هذا الشهر انتشاراً للاوبئة او امراض تزرع الرعب في القلوب يرجى الانتباه الى الصحة الجسدية والمعنوية.





توقعات برج الجوزاء لشهر نيسان/ ابريل 2016

بعد متاعب وخيبات الامل والتراجع الذي شهدته اوضاعك وعلاقاتك، ها انّ الاقدار تستجيب لك واعتبارا من تاريخ 5 يدخل كوكب الزهرة الى موقع مناسب لك ويستقر حتى آخر الشهر لتبدأ المعطيات بالتبدّل التدريجي لصالحك. فتبدأ بذلك مرحلة فلكية جديدة تنتقل خلالها من المواجهة وتقديم الطروحات والتقارير والتبرير والبراهين الى مرحلة توسيع دائرة التحركات والاتصالات والتحالفات.

 ويطالعك الشهر ببوادر جيدة توحي اليك بالمثابرة ومتابعة الجهود.ومع هذه الاجواء الايجابية تستعيد الامل والتفاؤل وتزداد حظوظك قوة وتزداد الفرص الثمينة امامك. ولا بدّ من ان تلاقي مساعيك نتيجة مرضية ومثمرة جدًا، بما انّ المؤشرات الفلكية تنبئ خيرًا!بانتظارك ايضًا مفاجآت سارة ومصادفات مدهشة لكن التغير في المعطيات سيكون تدريجيًا وليس فُجائيًا، فكن صبورًا ومتفائلاً تتقدّم نحو النجاح والازدهار.

ادعوك الى تقديم افضل ما لديك هذا الشهر لتكون اهلاً وكفوءًا لنيل هذه الفرص التي تتاح امامك. تقدّم بخطى ثابتة ومدروسة وفعّالة. لا تُثر المزيد من العداوات فكفاك مشاكل واعداء. تخطُ العراقيل دون تمرّد ودون امتعاض. دع اعتراضاتك جانبًا وتعال على جروحك. وينصحك الفلك بضرورة التحلي بالمرونة والتلاقي حول القواسم المشتركة والابتعاد عن الجدال العقيم. حتى ولو اضطرت لتقديم بعض التنازلات سيكون مناسبًا لإرضاء الآخرين. 

وبالطبع سوف تلاقي جهودك ومساعيك نجاحًا وسوف تلمس انفراجات كبيرة مع تقدّم الايام والأسابيع حيث تنقلب المعطيات لصالحك ويفسح المجال امامك لتحقيق انجازات مهمة وانتصارات،استفد من العروض الهامة والمغرية التي تُعرض عليك وتعرف الى وجوه جديدة، لبناء تحالفات وصداقات من خلال المناسبات الاجتماعية. من جهة اخرى قد تنشغل بمسألة ادارية او مالية
 او استشفائية فكن متحضرًا واتخذ جميع التدابير اللازمة لحلّها.

قد تطالعك بين الحين والآخر معاكسات عابرة ربما من جرّاء ذيول متاعب الاسابيع او الاشهر السابقة. لكن سيكون باستطاعتك التغلّب على الصعاب ولملمة الذيول وتضميد الجراح للانطلاق في خطة اعادة ترميم وتصحيح المواقع والعلاقات على حدّ سواء.

تجنّب العودة الى الوراء والى كل ما لم يعد نافعًا ومفيدًا بالنسبة لك. لا تختلق المشاكل ولا تثر النزاعات بل تحامل على نفسك وامتنع عن الانفعالات او ردّات الفعل.





  

مهنياً

تهتم هذا الشهر بتصحيح بعض المواقف والعلاقات التي تدهورت مؤخرًا. تنشغل بتقريب وجهات النظر وتعمل على ملف اداري او قانوني ملحّ وتطرح تساؤلات حول بعض المصاريف غير المبررة او ثقة وهبتها لبعض الاشخاص وتتعرض لبعض الاشكالات 

 يثير الطالع الفلكي بين عطارد والمريخ سوء تفاهم ما وجدل بيزنطي فتواجه تصلبا وعنادا في التعاطي مع المحيط لذلك حاول التأكد من المعلومات قبل ان توجه الاتهامات خذافاً كما يناسبك تكثيف الاتصالات والمثابرة حين تكون الظروف اكثر سهولة وتعاطفًا معك. 

لكن هذا لا يمنع من ضرورة المجاملة وممارسة بعض الدبلوماسية في مختلف معاملاتك. لا تفرض رأيًا بل اصغِ الى مختلف الافكار حتى ولو كانت مختلفة تمامًا عن رأيك. اقبل اقتراحات الغير وتفادَ المواجهة كليًا.


عاطفياً


قد تكون الفترة الواقعة بين 18 و28 مصيرية لبعض مواليد الجوزاء لذلك لا تخجل من تصحيح الاخطاء والهفوات ولا تتردّد بالعودة عمّا اساء للحبيب سواء كان ذلك قرارًا او خطوة او تصرّفًا. حان الوقت لإظهار صورة جميلة عنك ولتحسين الروابط لا سيما دعم روابط الثقة. حاول ايجاد الحلول لمشاكل الشهر الماضي ولا تتردّد بالإعتذار اذا وجدت ذلك ضروريًا.

قد تبحث مع الحبيب ملفًا اداريًا او قانونيًا او ماليًا يعنيكما معًا ومن الضروري ان يطلع بدوره على كل التفاصيل. سوف تتحسّن الظروف في الاسبوع الأخير وسيكون بإمكانك ادخال عنصر لطيف وبنّاء على العلاقة لإخراجها من حالة القلق والرتابة. كثّف تحرّكاتك خطّط لرحلة او لقضاء شهر مسلٍّ ثانٍ مع الحبيب.

شارك هذا

مواضيع ذات صلة

التعليقات
0 التعليقات