اخر المواضيع

الأحد، 1 نوفمبر 2015

توقعات برج الجوزاء لشهر نوفمبر (تشرين الثانى) 2015

توقعات برج الجوزاء لشهر نوفمبر (تشرين الثانى) 2015
توقعات برج الجوزاء لشهر نوفمبر (تشرين الثانى) 2015 

ابراج اليوم: توقعات برج الجوزاء لشهر نوفمبر (تشرين الثانى) 2015 




نظرة عامة لشهر نوفمبر (تشرين الثانى) 2015


شهر جديد يطل علينا وما زالت الكواكب تنذر بمفاجآت وعواصف مأزومة واستمرار الأزمات المربكة والخضات المفاجئة والانقلابات في الأوضاع ألأمنية السياسية والاقتصادية بسبب استمرار التنافر بين الكواكب البطيئة وأبرزها   مربع بلوتو أورانوس يعود للاشتداد في هذا الشهر ليشير الفلك إلى فترة عنيفة مرة أخرى في حين لا يزال وجود زحل في القوس يشكل معاكسة  ثلاثية بينه وبين المشتري في العذراء ونبتون في الحوت ما يرمز إلى ثورات وحروب دينية كما إلى صراعات مسلحة واضطرابات مناخية وهزات أرضية وفيضانات كذلك يشهد العالم تضخما ماليا وانهيارات في البورصة أو أزمات اقتصادية تطال بعض البلدان المستقرة أما اورانوس الذي يشكل معاكسة مع بلوتو فبدأت مع دخوله إلى الحمل الأزمات في منطقة الشرق الأوسط والذي أدى إلى مواجهات واغتيالات وسقوط بعض الأنظمة..يبلغ هذا الشهر تنافر زحل ل نبتون ذروته في هذا الشهر ويرمز إلى فسخ لبعض التحالفات وشرخ لبعض المؤسسات فيهدد الإرهاب العالم ويسبب بتدهور اقتصادي لبعض الدول التي كانت تنعم بالاستقرار.


توقعات برج الجوزاء لشهر نوفمبر (تشرين الثانى) 2015 



باستطاعتك التحكم في مجرى الامور شرط التحلي بروح المسؤولية وحسن التنظيم. انه شهر ثقيل بواجباته وشؤونه وشجونه، فنظرة سريعة الى سمائك تشير الى وجود غيوم فلكية ضاغطة ومتطلبة لكنها ليست سلبية. تتحدث الشمس في برج العقرب حتى تاريخ 21عن انشغالات يومية تسهل احيانًا وتصعب احيانًا اخرى. قد تحمل الاسابيع الثلاثة الاولى تراجعًا صحيًا او وعكة عابرة لكنها تجعلك تعيد النظر في أولوياتك، لذلك فقد تتخلل هذا الشهر زيارة لطيبب او اتطلاقة لبرنامج رياضي نشيط. حان الوقت لتهتم بأسلوب حياتك اليومي، فعلى الرغم من كثرة الانشغالات باستطاعتك تخصيص وقت مميز للاهتمام بمتطلباتك الخاصة. تكتشف الكثير من الاخطاء المرتكبة يوميًا بحق راحتك، فلا تتردد في اتخاذ الخطوات اللازمة لتصحيحها. اما بالنسبة الى عملك اليومي فهو ليس بالمستحيل، لكنه يشعرك بالتعب وكأنه يستحوذ على كل وقتك وطاقتك. 


  
 من المستحسن ان تحسن ترتيب جدول اعمالك وان تولي الاولويات وقتًا كافيًا، خذ وقتا للتفكير لكن لا تتأخر عن التزاماتك. حضّر لعملك مسبقا ولا تلفت الانظار الى مساوئك. قد يحالفك الحظ بفرصة عمل جديد او بعمل اضافي على الهامش، القرار يعود لك، المهم ان تبقى على حسن ادائك وصورتك لدى الاخرين ولا سيما المسؤولين منهم، فالشهر المقبل سيكون صعبًا وانت بحاجة الى التقييم الايجابي لادائك. اما بالنسبة الى الاسبوع الاخير من الشهر حيث تكون الشمس في برج القوس، فالظروف تكون معاكسة ومربكة، وقد تفاجأ بخصومة احدهم او بعدائيته تجاهك. تظهر عراقيل طارئة تسبب لك ردود فعل قوية، فحاذر ايها الجوزاء من ارتكاب الاخطاء، ولا تنجرف وراء مشاعرك حتى لو شعرت بالتحدي يستفزك. ضع مخططًا وابدأ بالعمل والتنفيذ، لكن لا تخالف القوانين. حذار من خصم متخف وراء الصداقة او الشراكة، استشر اهل القانون اذا اردت توقيع معاهدة. قد تظهر فرصة للعمل وهذا ايجابي شرط مناقشة التفاصيل واستشارة الاختصاصيين قبل الاقدام على خطوة كبيرة. لا تخرج من بيتك من دون اوراقك الثبوتية، واسع لعدم استفزاز أحد بكلام صريح او في غير مكانه ووقته. هل انت جاهز لشهر حافل بالمواعيد والنشاطات؟

مهنياً

تكثر متطلبات العمل حتى الروتيني منه لتجد نفسك مصرًّا في بعض الواجبات او منهك القوة لكثرة المجهود. كن اكثر تنظيمًا ولا تشتت افكارك وطاقتك. انت بحاجه الى الراحة والنوم العميق لتعويض كل ما تخسره خلال العمل. حذار مواجهة ومنافسة او عدواة في الايام العشرة الاخيرة، قد تمنعك وعكة صحية من القيام بعملك، فكن متنبهًا وتقبل الاقتراحات بهدوء وابتسامة ولا تحاول تأزيم الامور. ان موقع الشمس في برج العقرب حتى يوم 21ثم في برج القوس يدعو الى الفعالية المطلقة وعدم اضاعة الوقت. تزداد مزاجيتك في الايام الاقل حظًا، ومن المستحسن ضبط مشاعرك وعدم التفوه بكلام في غير موقعه وزمانه.


عاطفياً


اعرف كيف تنظم وقتك واولوياتك، ولا تسمح لاي سوء تفاهم أن يحصل لأن الاسبوع الاخير من الشهر لا يبشر بأجواء منسجمة. اذا، انه شهر حافل بالحركة التي تحصر انتباهك، لكنه ليس شهرًا سلبيًا. تنشغل بواجبات يومية او مهنية، وتبتعد بعض الشيء. تكون مضطرًا إلى تلبية متطلبات الحبيب. خصّص ما لديك من وقت قليل لصبّ كل اهتمامك ورعايتك على الحبيب، وباستطاعتك مشاركة الحبيب نشاطاته اذا امكن، وأطلعه يوميًا على مجرى نهارك لئلا يشعر بالهوة التي قد تفصل بينكما حاليا. والاهم يا عزيزي لا تسمح للمشاكل أن تطول بعد تاريخ 21.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق