اخر المواضيع

الجمعة، 9 أكتوبر، 2015

توقعات الأبراج لهذا الأسبوع من السبت 10 تشرين الأول - أكتوبر الى الجمعة 16 تشرين الأول - أكتوبر 2015

توقعات الأبراج لهذا الأسبوع من السبت 10 تشرين الأول - أكتوبر الى الجمعة 16 تشرين الأول - أكتوبر 2015
توقعات الأبراج لهذا الأسبوع من السبت 10 تشرين الأول - أكتوبر الى الجمعة 16 تشرين الأول - أكتوبر 2015 

ابراج اليوم: توقعات الأبراج لهذا الأسبوع من السبت 10 تشرين الأول - أكتوبر الى الجمعة 16 تشرين الأول - أكتوبر 2015     


  :برج الحمل


مهنياًتخوض حروباً مع بداية الاسبوع وتذهب من موقع الى آخر فتعرف لقاءات وخلافات واتفاقات ونزاعات، ثم تتوصل الى قناعة أخرى بتسوية لا بد منها. يجب أن تتقبل بعض التنازلات حتى يرتاح القلب. قد تعقد اجتماعات كثيرة وتخطط لمواجهة ما ، أو تجد أمامك أشخاصاً فيحاول البعض إبعادك أو نبذك ما يثير بعض الانفعالات، أو يؤخذ عليك تقصير ما، ويغلق الباب من اعتقدت أنه قادر على تفهمك. قد تحاول عبثاً شرح دوافعك ومبرراتك وتمر بفترة من الحيرة.

عاطفياً: قد تعود للظهور قضية معقّدة اعتقدت أنها سويّت، وذلك ابتداء من هذا الاسبوع ، إلا انك تنظر اليها بوضوح وتفهم بعض جوانبها بعد طول التباس. تعيش عواطف صاخبة ولكنها متكتمة، وربما تمر بوضع شخصي خاص يجعلك تعيد النظر ببعض العلاقات، أو يجعلك تطرح الأسئلة حول استمرارية علاقة ما أو جدّية بعض العواطف. ولكن الفلك يشير الى عشق وانفعالات وحب، يقابلها قطيعة محتملة وبعاد وغيرة وشكوك. باختصار، في حالة صخب يعيشها الحمل.





برج الثور:



مهنيًّاانتقال الزهرة لينضم الى المريخ والمشتري في العذراء الصديق يجعلك تتمتع بكل المعطيات الضرورية لكي تكون سعيداً ، رغم بعض القلق الذي ينتابك بين حين وآخر. تشعر أنك تولد من جديد وأنّ حيوية تسكنك لدفع أمورك نحو الأهداف المرجوّة، بغض النظر عن نوعية هذه الأهداف، سواء اخترت الانتقال الى جديد أو القيام بأعمال منزلية أو خوض مجال مهني من نوع آخر أو العمل على انجاز مشروع كبير، فإنك تجد مبتغاك بكل سهولة. إذا كنت بصدد البحث عن عملية مالية او استثمارية الآن، فتوّقع الأرباح.

 
عاطفياً
قد يكون هذا الاسبوع عابقاً بروائح الغزل واللقاءات الخفيفة والمبادلات العاطفية السطحية أو الصداقات الجميلة، والتواطؤ مع اشخاص لهم علاقة بحياتك المهنية أو المالية. تسعد بتفاهم مع من يظهر تعلّقاً بك، فيكون شعورك بالاستقرار دافعاً قوياً لك، لكنه قد لا يقود الى ارتباط حقيقي إذا كنت خالياً. تداعب القدر وتترك الأحداث أن تأخذ مجراها في حياتك. فتتسلى بالتنوع ولو كنت اكثر ميلاً الى احد الأشخاص باختصار تستفيد من الأجواء الداعمة.




برج الجوزاء:



مهنياًتفتح لك شخصيتك الفذّة وسحرك الآخاذ كل الأبواب لتتابع مسيرتك وتُحدث تغييرات وتقدم على تطور مذهل، متمتعاً بأفكار براّقة وممتازة. القمر الجديد وعودة عطارد الى سيره المباشر بالاضافة الى الشمس في الميزان يجعلك تلاقي التقدير تنسجم اكثر مع الذات وتتخلى عن المخاوف والهواجس وترى الحياة من منظار إيجابي ووردي. تبدأ دورة فلكية جديدة وتصادف التجاوب والتفهمّ، فتحسن التوجه الى الآخرين وكسب تأييدهم. تعالج الملفات العالقة منذ فترة، مستفيداً من التأثيرات الفلكية لإعادة اللحمة مع المحيط.


عاطفياً: بالرغم من انتقال الزهرة من الاسد الى العذراء لا تزال عزيزي مولود الجوزاء تتمتع بجاذبية كبيرة فتسجّل انتصارات غرامية أينما ذهبت، وتلتقي بأشخاص مميزين يكسبون اهتمامك أو رعايتك. تمارس سحرك وتعبّر عن نفسك بطريقة ملفتة. تفرج الاسارير بعد فترات من الضغوطات، فتصحح علاقتك بأوساط كثيرة وتعالج مشكلة ماضية أو خلافاً ما مع احدهم.






برج السرطان:




مهنياًلقد تخطيت الأسوأ ويكفي الآن أن تقوم ببعض الجهود الصغيرة، معتمداً الوقاية والترويّ، حتى تنتصر على التوتر الذي لازمك في السابق وتنقّي نفسك من ذيول الاحتكاكات السابقة. إذا وظفت إرادتك فقد تقلب الآلام الى أفراح، والمعطيات السلبية الى فرص إيجابية. حتى ان بعض العداوات يمكنك أن تروّضها وأن تقلبها ودّاً وتفهماً، فكلما تقربنا من معطيات الآخر نصبح أكثر تفهماً وتعاطفاً معه.
   

عاطفياً: يبدل كوكب الزهرة موقعه لينتقل الى العذراء الصديق فتستفيد من ذبذباته التي تبّشر بحدث سعيد هو على طريق التحضير، أو بفرحة تعيشها أو مفاجأة تصلك. تمارس سحرك فتترك اثراً هائلاً أينما حللت وتوطد الروابط التي تجمعك بحبيب تحرص عليه. يهتم بك الكثيرون وتثير الغيرة، وإذا كنت عازباً فقد تعرف لقاءً باهراً، أو تشعر فجأة بالرغبة في الزواج والارتباط.





برج الاسد:



مهنيًّاتشرق بجاذبية أخاذة في هذا الأسبوع الخريفي الذي حمل إليك الهدايا القدرية، يدعمك خلاله الحظ في كل المجالات، سواء كنت تقوم بعملية مالية أو تنتقل الى منزل جديد أو تذهب بسفر تعلّق عليه الآمال. حان الوقت لكي تقتحم الساحات، وتطلق المشاريع، بدون خوف من تعقيدات وصعوبات وعراقيل. حتى إنّ نزاعاً قديماً يجد تسوية ويحمل اليك الانفراج، أو إنك تتلقى خبراً جيداً ينهي القلق أو الشعور بالذنب.


عاطفيًّا:لا تزال التاثيرات المنعشة لكوكب الزهرة مسيطرة على اجواءك العاطفية بالرغم من انتقال كوكب الحب من برجك بعد ما امضى فترة طويلة متقدماً ومتراجعاً، فتستفيد من ذبذباته بحيث لا تعرف خلال هذا الأسبوع الى أين تنظر وعلى من تردّ، فالحركة حولك كبيرة والاحداث العاطفية متلاحقة على الأرجح. تسمع أخباراً تبعث في نفسك الشغف، وتصغي الى بوح بالحب والإعجاب، وتلتقي وجوها جديدة، كما تعاود اللقاء بمعارف.






برج العذراء:



مهنيًّاتبدو في حلّة رائعة في هذا الأسبوع الذي يغمرك بإرادة صلبة وثقة بالنفس وقدرة على ترجمة الأحلام الى وقائع، والمثابرة على متابعة الأهداف والمشاريع بدون كلل أو ملل. تكسبك الكواكب جاذبية كبرى تفتح لك الأبواب فتسير أمورك كما ترغب، إذ إنك تقدّم تفسيرات وتبريرات مقنعة جداً أثناء بعض النقاشات والمفاوضات، ما يساعدك على إحراز النجاح والانتصار.




عاطفياعندما يجتمع الزهرة والمشتري في برجك في مواقع مناسبة لك ومتناغمة في ما بينها، فهما يعدان بحياة عاطفية وإجتماعية مشوّقة. هذا ما ستلاحظه هذه الفترة ، حيث تدفئك نار الحب وتشغل في قلبك الحماسة، أو تحمل إليك مفاجآت واخباراً ليست في الحسبان. تسعدك اللقاءات والمودّة التي يظهرها لك الآخرون، كما يكون الفرح كبيراً بلقاء بعض الأحبة بعد غياب.










:برج الميزان



مهنياًوجود القمر الجديد في برجك بالاضافة الى عودة عطارد الى سيره المباشر ووجود الشمس فتتهاون معك التأثيرات الفلكية، لتلتقط فرصاً كانت غائبة وتحاول إيجاد حل للمشاكل. تحتاج الى مساعدة فتصادف من يقودك بحكمة نحو الأهداف. توظّف طاقاتك في نشاطات متعدّدة وتعمل هوادة لبلوغ الأهداف. لن تقدّم لك السماء الهدايا، لكنّك بعزمك وإرادتك تتخلص من المعوقات، ولو اضطررت الى تقديم تضحيات ترى الخلاص من خلالها. قد لا تأتي الأشياء سريعة لكنّ الجهود تخدم أهدافك في المدى البعيد.


عاطفياقد تشعر بجفاء في حياتك الحميمة، ولو أنّ بعض القلق السابق يزول تدريجياً الملل مكان الشغف الذي عشته سابقاً فتتذمر من إهمال أو بعاد، ما يجعلك حزيناً أنت بحاجة الى اتخاذ المبادرة وتغيير الأجواء والسفر لملاقاة الحبيب، إذا كان بانتظارك. حافظ على الشعلة لا بل غذّها إذا شعرت بانها تنطفىء. هذا اذا كنت على حارّة تظللها الثقة المتبادلة.




برج العقرب:



مهنياًتضطر هذا الأسبوع الى تغيير برنامجك وأساليبك أكثر من مرّة، وذلك تحت ضغط التطوّرات والتغييرات المفاجئة وبعض التشويش الفلكي الذي يسبب باحتكاكات ومواجهات ونوايا سيئة من قبل بعض الفرقاء. ان القمر الجديد الشمس وعطارد يعاكسانك ويتطلبان حذراً في التنقلات، كما في استعمالك بعض الأدوات الحادّة او التعامل مع بعض الجهات الشرسة. قد تثير بعض الاعتراضات أو التحفّظات غضبك، فتضطر الى التكيّف مع المستجدات.


عاطفيًّا: وأخيراً بعد اربعة اشهر انتقل كوكب الزهرة من مواجهة برجك ليستقر في العذراء الصديق بحيث تبدو شغوفاً، متحمساً لعلاقات سطحية ومغازلات عابرة، فتلبي الدعوات فرحاً سعيداً تستفيد من بعض الفرص الذهبية لكي تحتفل مع الأصدقاء بمناسبات متنوّعة، وتنتقل من علاقة الى علافة فرحاً ومتقناً فنّ الإغواء. إلاّ أنّك تتسبّب ببعض الخيبات وتلام على بعض الرّفات. ضف الى ذلك قلقاً يسبّبه أحد أفراد العائلة ووضعاً لا توافق عليه.






برج القوس:



مهنياً: بالرغم من وجود زحل في برجك وبحيث تعتبر انت الاكثر تضررا من تاثيراته السلبية التي تسبب العرقلة والعقبات والشعور بالاكتئاب الا ان بداية هذا الاسبوع سوف تهبك الظروف وفرصاً مهمة تسمح لك بتصويب الأهداف وإعادة تسلق سلم النجاح بدون عوائق. تنسجم مع الأجواء أو تفرض مشيئتك وأسلوبك وقواعدك، وترفض تلقي الأوامر أو تنفيذ رغبات الآخرين. ربما تقود تياراً أو مجموعة من الناس وتتحدى فريقاً آخر يخالفك الرأي وتنطلق واثقاً من نفسك لتحقّق طموحات كثيرة، مستفيداً من ظروف وصدف تخدم تطلعاتك.


عاطفيا: لن تعود الذبذبات الرومنسية كما في الفترة السابقة مع انتقال الزهرة الى العذراء في مواجهة مع برجك قد تضطر الى البعاد هذا الأسبوع، والانفصال عن الحبيب أو الانسحاب وقبول بعض المتغيرات في حياتك الشخصية. تتقبل الامر بموضوعية وهدوء أعصاب فتراجع حساباتك بدون تسرّع. قد يتفهم الآخرون أوضاعك أكثر فتتلقى اعتذاراً ممّن أساء إليك.






برج الجدي:



مهنياًوجود الكواكب مجتمعة في مربع مع برجك بالاضافة الى القمر الجديد في الميزان يجعلك تعيش فترة صاخبة ودقيقة تفرض عليك نمطاً معيّناً وتشير الى تغييرات مباغتة واحداث غير منتظرة. تضطر الى اتخاذ قرارات سريعة وتحديد بعض المواقف، بدون ان تعطي الوقت الكافي للتفكير. حاذ رمن بعض التسرّع والمغامرات غير المدروسة حتى لا يشكل الامر خطراً على صحتك وسلامتك. خفّف من المصاريف ومن الجهود العقيمة.


عاطفياً: وجود الزهرة الى جانب المشتري في العذراء فتشعر بالتحسن وقوة العاطفة بحيث تنعم بطوالع فلكية مناسبة جداً على الصعيد العاطفي، تسمح لك بوضع حدّ لنزاع سابق كما المباشرة بعلاقات وصداقات جديدة، حيث يتناغم معك كوكب الحب والرومنسية والسلام ويحمل اليك الأحلام والسلام والرّقة في الروابط. قد تصادف الحب إذا كنت خالياً وإذا كنت مرتبطاً فتشعر بعواطف جيّاشة تشدّك الى الحبيب والشريك من جديد، كأنّك تستعيد سحر الأيام الأولى.






برج الدلو:



مهنيًّاتطل على أسبوع من أفضل فترات السنة، إذ يتعانق خلاله كوكبا الزهرة والمشتري في برج صديق هو العذراء، ليتناغما مع القمر الجديد والشمس في الميزان ويعلنا عن ظروف استثنائية تطرأ في حياتك، وحتى ولو لم تتحضّر لها. قد تقلب هذه الظروف المقاييس وتحمل إليك الأحداث السعيدة واللقاءات المشوّقة والاحتمالات الإيجابية، فتذهب بسفر فجائي او تقوم بتنقلات كثيرة متتالية وتطل على فرص مهمة لم تتوفر في السابق.


عاطفياًمن بعد المواجهات والمتاعب العائلية والزوجية سوف تنعم بتاثيرات الزهرة الذي يبعث ذبذبات فلكية إيجابية إليك أيها الدلو، فتشعر بأجواء فرحة ومشوقة وتمارس جاذبيتك بثقة بالنفس شديدة. تأسر القلوب بحضورك وحديثك وانفتاحك، وتكسب القلوب وتجد الحلول لمشاكل ماضية، فتلتقي بمن غاب عنك او تعاود التواصل مع اشخاص بعيدين. كذلك يشهد هذا الأسبوع مصالحة مهمة، إذا كنت قد عانيت سابقاً من قطيعة أو انفصال أو من رحيل مفاجئ.







برج الحوت:



مهنيًّابالرغم من وجود زحل في مربع مع برجك بالاضافة الى مواجهة المريخ من العذراء سوف تسعفك التاثيرات الهوائية فتدخل اسبوعاً من التحرر والانطلاق، فتطرد من حياتك كل ما يزعجك وتذهب نحو خيارات جديدة على الأرجح، فيستقطبك التغيير والأعمال المميّزة وتمتلىء حماسة لما تتخذ القرارات المناسبة. لم يثنيك شيء أو احد عمّا تريد القيام به، فالطوالع الفلكية تتحرر بشكل ملحوظ لا بل تنقلب لمصلحتك، بحيث تستمر سيطرتك على الأمور، ثم تشعر بإزدهار الاعمال والعمليات المالية وتفرح بالمستجدات. تتلاحق الاخبار الممتازة.


عاطفيًّا: لا يناسبك انتقال الزهرة الى العذراء فهو يشح عليك بعطائه ولطافته ويحملك المزيد من المسؤوليات العائلية ويجعلك تواجه المشاكل العاطفية لذلك لا تختر هذه الفترة لكي تعقد زواجاً أو تقدم على طلاق، إذ إنك تمرّ ببعض القلق على أثر اتفاق ما أو ارتباط قد تعيد النظر به. تبدو متطلباً، ملحاً وتزعج بسبب تطلّباتك الكثيرة وتطرّفك. تمرّ بفترة دقيقة وتستمر حيث تختلف مع الحبيب أو الصديق المقرّب أو الشريك.





-------



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق