اخر المواضيع

الجمعة، 1 مايو 2015

توقعات برج العذراء لشهر ايار ( مايو ) 2015

توقعات برج العذراء لشهر ايار ( مايو ) 2015

ابراج اليوم: توقعات برج العذراء لشهر ايار ( مايو ) 2015

نظرة عامة لشهر ايار( مايو)

نشهد هذا الشهر على تغيير للعالم الذي نعيش فيه ونعبر الى عالم جديد وواحة فلكية تعد بالانفراج بحيث يخف التنافر الفلكي بين الكوكبين الكبيرين (المريخ وبلوتون) ما يبشر بانتهاء الفترة الرمادية التي ضقنا بها وكدست امامنا الهموم وجعلت العقل في ذهول في بعض الاحيان نسمع خلال شهر أيار (مايو) اخبار طيبة تدعو الى الفرح والتحرر.

توقعات برج العذراء لشهر ايار ( مايو ) 2015


مهنيًّا
 يعاملك الكثيرون بلطف واحترام بارزين. ويدلّلك الأحبّة لما يجدونه في شخصيتك من حكمة وجدارة. تزدهر احوالك الشخصية والعامة اكثر فاكثر، وتظهر مناعة كبيرة إزاء التطورات الصعبة ومهارة في اداء الواجبات. انت نجم لامع هذا الشهر، ولا يستطيع احد ان ينكر قدراتك التنظيمية والادارية والتنفيذيّة. الوقت مناسب جدًا للخروج من دائرة الخوف، وتذليل الهواجس والانفتاح على المحيط بإيجابية وثقة، فالفلك يشد من عزيمتك، ويشجّعك على الغاء مشاريع عديدة لم تعد تخدم مصالحك وتطلّعاتك. وانت بدورك تبدو متحمّسًا لإدخال تغييرات رئيسيّة على اسلوبك ومبادئك وحتى طموحاتك، ولن يكون التغيير سلبيًا، بل بالعكس من ذلك يحسّن صورتك وينقلك الى موقع افضل.
عليك في الاسبوع الأخير ان تحضّر لأعمالك مسبقًا، وان تجهّز كل شيء قبل الاقدام على شيء جديد. انها فترة مهمة لكنها ليست سهلة ومرهقة. تعدك بالتفوّق اذا كنت جاهزًا لها ومُقدِماً عليها بثقة. لكنها في الوقت ذاته تشكل امتحانًا لقدراتك، فلا تستخِف بها واعمل جيّدًا قبل الوصول اليها. في حال وصولك إلى هذه المرحلة، وشعرت انك غير جاهز، فالرجاء التريّث وعدم الدخول في اي مشاريع.

تظهر قدرة على الحوار وبالتالي لا ترفض العمل مع وجوه جديدة او اشخاص تعرف انها معارضة. ماذا تنتظر للتقدّم ايها العذراء؟ انه شهر ممتاز لتسلّط الأضواء على مؤهلاتك ونجاحاتك. تحالفك الحظوظ خلال الاسابيع الثلاثة الاولى، وتحديدًا حتى تاريخ 20. تشجّعك مواقع النجوم على السفر وعلى التعاطي مع الامر الواقع بإيجابية على الرغم من عدم رضاك الكامل معه. فأنت مستعدّ لاستيعاب الآراء المختلفة وتقبّل وجهات النظر المتباينة. 
تكون الفترة المذكورة مناسبة للمشاركة في ورشة عمل او للقيام برحلة. امّا بالنسبة الى الأيّام العشرة الأخيرة، فهي تحمل بعض التوتّر، لكنّها مهمّة جدًّا وقد تكون مصيريّة. قدّم افضل ما لديك من خبرة وحضور ورصانة. كن موضوعيًّا ومرنًا في معالجتك الأمور، لعلّك تحقّق انجازًا باهرًا.






عاطفيًّا
الوقت مناسب لتقريب وجهات النظر، فبادر الى الكلام وكرّر محاولة مهمّة فشلت مؤخّرًا. لا تضيّع الوقت الثمين. انه شهر ايجابي على كل الصعد، ولا بدّ لعواطفك من أن تتأثر ايجابًا ايضًا. تصلك اخبار سارّة فتغدق على الحبيب باهتمامك، وتكون له داعمًا. ارتياحك ينعكس بشكل بنّاء على تصرّفاتك، الامر الذي يلفت نظر الحبيب فيتفاعل معك ويهتم لأمورك.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق