اخر المواضيع

الثلاثاء، 30 سبتمبر، 2014

توقعات برج الثور لشهر تشرين الاول- اكتوبر 2014

توقعات برج الثور لشهر تشرين الاول- اكتوبر 2014
نظرة سريعة

تطور كبير

 تتحسّن الأجواء هذا الشهر وتلمس تطوراً كبيراً ابتداءً من اليوم الاول. تكون الحيوية في أوجها والمعنويات مرتفعة جداً، فتنفتح أمامك ابواب عديدة ويسهل عليك الانتقال من امر الى آخر.

للمزيد، اطلع على التفاصيل أدناه




 مهنياً
تتحسّن الأجواء هذا الشهر وتلمس تطوراً كبيراً ابتداءً من اليوم الاول. تكون الحيوية في أوجها والمعنويات مرتفعة جداً، فتنفتح أمامك ابواب عديدة ويسهل عليك الانتقال من امر الى آخر. تجد نفسك مرتاحاً في أجواء العمل والبيت وايضاً بين الاصدقاء، فتلبي الدعوات بسرور وحماسة، وتوجّه أنت بدورك الدعوات لتعزيز الروابط ولم الشمل.
تشرق هذا الشهر بجاذبية جديدة وتنطلق منذ مطلع الشهر بمشاعر ومشاريع شابة ومتحمّسة، فتنشر التفاؤل والبهجة من حولك. تتمتع بنشاط كبير وتملك طاقة هائلة من الأفكار والقدرات تؤهلك للمشاركة في مؤتمر او اختبار ونقاش مهم. إن انفتاحك مؤشر كبير على مدى اهتمامك بالعمل والمشاريع والواجبات، فتلقى على عاتقك مسؤولية لم تكن بالحسبان، ويتوجب عليك بالتالي الانكباب على العمل والاجتهاد بكل تركيز وعزم. هذه فرصتك المناسبة لاطلاق حملة بنّاءه لتحسين صورتك وشرح مواقفك إزاء بعض الامور الدقيقة. تحرك وتكلم وأثبت وجودك فأنت تتمتع بشخصية لطيفة لكنها تحتاج – بين الحين والآخر – الى دعم ودفع الى الامام حيث الأضواء والشهرة.
اذا كنت تبحث عن تأييد ودعم، بعد عواصف الشهر الماضي وخيانة بعض لك، اطمئن، تجد مطلبك بكل تأكيد ويقف الكثيرون الى جانبك. لا أدّعي القول بأنه شهرٌ ممتاز وخالٍ كلياً من الضغوط والمشاكل، لكنّني أستطيع القول إنه شهر سهل يسمح لك النهوض على قدميك بعد اعتراضات ومعاكسات الشهر الاخير. يلاحظ المقرّبون منك إقبالك على الحياة وانفتاحك على الافكار الجديدة. تكون بالتالي المرشّح المثالي لاستلام مشروع غريب او جديد، وهنا أنصح لك القبول بما قد تحمل إليك الفرصة من خبرة ومعرفة.

زحل: يجلب المعاكسات والضغوط لمواليد 12 الى 16 أيار.
الزهرة: تنشّط العلاقات المهنية فاسحة في المجال للمصالحة والاحتفال.
المريخ: يسبب الجدال والخلافات مع الغرباء وأهل القانون لا سيما في النصف الأول من الشهر.
الأيام الأكثر حظًّا: 1و2و10و11و19و20و29و30.
الأيام الأقل حظًا: 3و4و7و8و9و17و18و24و25و31.




عاطفياً
عاطفياً: تتحسّن العلاقات بالمحيط، في الأيام الثمانية الأولى من الشهر التي تبدو ممتازة، تحمل إليك الرقة والود والحب. إلا أنك بعد ذلك قد تشعر بالوحدة، أو تجد نفسك منعزلاً، أو بعيداً عن الحبيب أو منفصلاً عنه. تنطوي على نفسك، وتقبع في زاويتك رافضاً الحوار. قد يتسبّب الظرف ببعض البلبلة فتعيد النظر في بعض العلاقات. قد تخاف من بُعاد، أو تعيش حزناً بسبب قرار اتخذ وآلمك. تغير اتجاهاتك، أو تضع حدّاً لعلاقة لم تعد ترضيك، أو ربما هو الحبيب يختار الرحيل والتحرر من قيود وشروط لم يعد يطيقها. بكل الأحوال، تجد نفسك أمام قرار لا بد من اتخاذه. أنصح لك عدم التسرّع بأي جديد وتجنب تعليق الآمال على بعض الإشارات الإيجابية، مهما يكن نوعها. لا تستثمر في علاقة لست متأكّداً من تطوّرها، إحم نفسك من الأوهام وكن واقعياً. إذا كان عليك الحسم فتقبله بإيجابية وانفتح نحو آفاق أكثر وعداً ربما. لا تخف من اتخاذ مبادرة إذا كانت ضرورية، ولا تخشَ الخطوة الأولى، فالشجاع وحده يتقدم بثقة، وأنت أشجع الشجعان أيها الثور!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق