اخر المواضيع

الخميس، 3 يوليو، 2014

توقعات برج العذراء لشهر تموز- يوليوز 2014

توقعات برج العذراء لشهر تموز- يوليوز 2014
عراقيل وتأخير 


إنه ليس بالشهر السهل. لا شك في أن بعض التسويف ما زال مرافقاً لك وموجوداً، فتواجه عراقيل كثيرة، وتأخيراً في بعض المواعيد والمهل، وزيادة في حدة الضغوط...


 مهنيًّا
إنه ليس بالشهر السهل. لا شك في أن بعض التسويف ما زال مرافقاً لك وموجوداً، فتواجه عراقيل كثيرة، وتأخيراً في بعض المواعيد والمهل، وزيادة في حدة الضغوط. لا تجازف باستقرار مصالحك، بل عالج المسائل بليونة تامة بعيداً عن التشنج والجدال. إذهب بتمهّل يا عزيزي، ولا تستعجل شيئاً خلال هذا الشهر الهادئ، الذي يدعوك إلى مراجعة الذات من دون تشنّج. أجّل النقاشات الحامية مع الشركاء، ولا توقِّع عقوداً ومستندات. إنتبه من بعض الأخطاء المحتملة في التعبير والكلام. قد تبرهن عن مواهبك وكفاءتك، ويقف الحظ إلى جانبك لكي يتيح لك فرصة الظهور ولفت الأنظار. هذه الفترة تحمل منافسة ومباراة، لكن النصيحة الآن هي في العمل الجماعي، وضمن فريق منظّم. أترك الآخرين يتّخذون المبادرة عنك، ولا تحتل الساحة وحيداً. كل أمر تؤدّيه بالتعاون مع الآخرين يتكلّل بالنجاح. حتى إذا تركت الفريق أو الجهة اللذين تنتسب إليهما يعبّران عنك، فقد يكون الأمر أفضل لك بكثير. تشعر هذا الشهر باستعادة القوة والشعلة التي انطفأت ربما في داخلك. قد تخطّط لمبادرة معيّنة وتنجح في إطلاق فكرة، وخصوصاً في النصف الثاني من الشهر الذي يبدو واعداً ومشرقاً على كل الصعد. نتصر على الاوضاع الصعبة ويكون الاسبوع الاخير من الشهر بداية لمرحلة جديدة. قد تحقّق أرباحاً مالية أيضاً وتتنفس الصعداء، وتتبدّل أمور لمصلحتك، فينتهي الشهر على نغمة متفائلة جداً.

الشمس: تشجع على التنويع والتقارب والتحالف.
نبتون: لا يزال يحذر مواليد 29و 30 و31 آب من المتاعب والقطيعة والفشل او المرض.
الزهرة: يحمل فرصًا للنجاح الدراسي وللعلاقات الاجتماعية والمهنية.
الأيام الأكثر حظًا: 2و3و11و12و19و20و21و29و30و31.
الأيام الأقل حظًا: 1و9و10و15و16و22و23و27و28.


 عاطفيًّا
عاطفياً: ما زالت أجواء الشهر الماضي مخيّمة على عواطفك فتعرف بعض الحرمان، أو المواجهات المدمّرة. تعيش اللامبالاة والبرودة من قبل الشريك، كما الخصام والنفور، ويحرمك الظرف من السعادة في الحب والعلاقات الشخصية، ويتسبّب ببعض التراجع والغياب وتوبيخ الضمير. تضطر إلى الانسحاب من علاقة لسبب خارج عن إرادتك، أو تغيب عن الحبيب قسراً، أو هو يضطر إلى الرحيل أو إلى البُعاد، وربما تعيش حالة تحديات وعدم اطمئنان أيضاً. كثيرون من مواليد العذراء يمرّون بأزمة ضمير في هذه الفترة، أو يعيشون ازدواجية في العواطف والعلاقات. تسافر بحثاً عن جديد حبّاً بالمغامرة وتغييراً للأجواء. قد يقع العازبون في الغرام، ويتقارب المرتبطون في وئام جديد وحب عميق يغفر الذنوب السابقة ويكسر القيود. إلا أن كل علاقة تنشأ الآن قد تعيش فترة من الخضّات والتقلّبات.
أما النصيحة فهي في إعطاء الاهتمام والوقت للأحباء الذين يستحقون منك ذلك. لا تبخل بالكلمات المشجّعة والحنان الآسر، فلا شيء يترك بصماته على الآخرين كالحنان والاهتمام والرقّة. هب الحب الكبير الذي يملأ قلبك، فترَ أن المبادلة تأتي سريعة.
يشير الوضع إلى فرص عاطفية، قد تظهر في أماكن غريبة وغير اعتيادية لا توحي بالرومنسية عامة. تَذكَّر أن العلاقة تمرّ بتأرجح في هذا الوقت، تبرد ثم تولد مجدداً. تعود قصة قديمة للظهور في حياتك، أو تعيش بعض الارتباك بسبب عواطف اعتقدتها ماتت، وها هي تقوم من بين الأنقاض. هذا هوالجو العام، ويمكن أن تطبّقه على واقعك وقصتك، فلكل واحد منا قصته الخاصة.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق