اخر المواضيع

الخميس، 3 يوليو 2014

توقعات برج الثور لشهر تموز- يوليوز 2014

توقعات برج الثور لشهر تموز- يوليوز 2014
نجاح وأرباح 


يطل عليك تموز بالوعود الايجابية والتطورات السعيدة والافراح، فبعد الضغوط ومتاعب الشهر الماضي، تتعزز هذا الشهر ثقتك بنفسك لتنعكس ايجاباً على تصرفاتك...



مهنياً
يطل عليك تموز بالوعود الايجابية والتطورات السعيدة والافراح، فبعد الضغوط ومتاعب الشهر الماضي، تتعزز هذا الشهر ثقتك بنفسك لتنعكس ايجاباً على تصرفاتك. لا شك في أنك في وضع يسمح بإعادة النظر والتفكير ملياً في ما حصل معك، وتحليل الأوضاع والإقدام على عملية تعديل وترتيب لشؤونك الحالية، تتيح لك التعمق بمسألة أهملتها حتى الآن، أو إعادة التفكير في ناحية تشعر أنها بحاجة إلى معالجة. تستعيد ما حدث معك سابقاً فتتراجع المعنويات. حاول أن تستريح، وأن تهتم بشؤون أكثر فاعلية وضرورة. ركِّزْ على أعمالك، إذ إنك تجد فيها النتائج المرجوّة، وخصوصاً أن الوضع ايعزز مكانتك ويلقي الضوء على كفاءتك، ما يتيح لك الاستفادة من جاذبية تتمتع بها طوال الشهر، وتكون أكثر شدّة في النصف الأول. تذكَّر أنك قادر على الانتصار على أعدائك وخصومك من دون صعوبات، هذا إذا استطعت التغلّب على هواجسك الشخصية. قد تحقق عمليات مالية ناجحة وأرباحاً، لكن إذا واجهتك عراقيل أو اضطررت إلى تأجيل وتسويف، فقل بنفسك إنه ليس خطأك. إياك أن تفقد الثقة بالنفس، بل تعلّم السيطرة على الذات والانتظار، فالوقت يكون لمصلحتك.
قد تُتاح لك فرص مهمّة لكي تحقق أرباحاً عن طريق نشاطات تحبّها كالسفر والنشر والتربية والاتصالات والعلاقات الخارجية، كما النشاطات الفكرية. قد لا تُقاوم الميل إلى الكتابة والتأليف أو المشاركة في ميدان إعلامي. أنصح لك الفلك عدم المواجهة مع امرأة في محيطك المهني مهما تكن الأسباب.
زحل: يجلب المعاكسات والضغوط لمواليد 6 الى 8 أيار.
الزهرة: تنشّط العلاقات المهنية والاجتماعية فاسحة في المجال للتعارف والتلاقي.
الأيام الأكثر حظًّا: 2و3و11و12و19و20و21و29و30و31.
الأيام الأقل حظًّا: 1و7و8و13و14و17و18و27و28.




عاطفياً
عاطفياً: يحمل إليك هذا الشهر الأخبار الحلوة واللقاءات والأجواء المغرية. تبدو متفائلاً وفرحاً أو متحمّساً لمشروع يداعب فكرك. تدعمك الحظوظ وتكون الاجواء داعمة ومشجعة لأي تقارب، وقد تُنجح مخططاتك، فتقرّر وتنفّذ. يحمل هذا الشهر أيضاً لقاءً غير متوقع يثير حماستك، ويجعلك مقبلاً على الدنيا بشكل مميز. قد تعيش شغفاً وحباً عاصفاً يجعلك تفكّر في ارتباط سريع، ولوأن الأمر قد يتأجَّل الآن.
بعد احراج الحبيب والعبث بعواطفه اوبتعثر الجهود لإرضائه، تحظى بفرصة جيدة للتقرّب منه وتبديد الشكوك. بإمكانك ان تطرق الباب للاستفسار والاطمئنان إلى احواله والتأكّد من سير الأمور كما يجب. لا تقف حائراً فأنت متفائل بطبعك، ولن تخسر شيئاً باستفسارك عنه، بل قد تربح اكثر مما كنت تراهن عليه. شغّل عقلك واصغِ ايضاً الى قلبك وحدسك. اعترف بخطأك اذا لزم الأمر وعاهده على الاخلاص والمشاركة.
من الضروري الاصغاء إلى رأي حبيبك إذ لعله ذاق منك الأمرّين في الشهر الفائت، وربّما فقد ثقته بك. قيّم الوضع وعالجه عندما يكون يومه مشرقاً. بالتأكيد لا تتفرّد برأيك بعد الآن! في المقابل يكون شهراً جيداً للعازب للارتباط، فقد تكون.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق